الرئيسية / الاقتصاد / دراسة : انخفاض في نسبة التسرّب الوظيفي بين السعوديين العاملين في القطاع الخاص

دراسة : انخفاض في نسبة التسرّب الوظيفي بين السعوديين العاملين في القطاع الخاص

أظهرت دراسة مسحية أجرتها الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة، انخفاضا في نسبة التسرّب الوظيفي بين السعوديين العاملين في القطاع الخاص، وجاء مقترناً بزيادة مُعدّلات الرواتب، التي لا تزال تواجه تحدي عدم القدرة على مواءمة حجم ضغوط العمل.

وأظهر المسح، الذي نفذته الغرفة أمس على 22 شركة شاركت في المسار الوظيفي الثالث، الذي أُقِرّت فعالياته في العام الماضي، تسرّباً نسبته 40 في المائة، منخفضا عن نسبة الفترة المماثلة في العام الماضي، التي كانت بنسبة راوحت بين 45 و50 في المائة.

وقال حسن كنسارة، عضو مجلس إدارة غرفة مكة، والمشرف على مشروع المسار الوظيفي: إنه رغم ارتفاع مُعدّلات سقف الرواتب في معظم الوظائف المطروحة، التي يُقدّر متوسطها بما يُراوح بين 3.5 آلاف و4.5 آلاف ريال كحد أدنى؛ إلا أن ضغوط العمل لا تزال تشكل تحديا أكبر أمام أصحاب الأعمال.

وأضاف، أن الشركات التي شاركت في المسار الوظيفي أمس، طرحت نحو 1200 وظيفة في مختلف المجالات، مثل الفندقية والخدمية والمعمارية والأمنية والهندسية، وبلغ عدد المتقدمين لتلك الوظائف نحو ألفي شاب. وتابع، أن الملتقى شهد مشاركة كبيرة من الشركات العاملة في الفندقة والإنشاء والتعمير، خاصة تلك التي لديها مشاريع تنمية جديدة، يجرى تنفيذها حاليا في العاصمة المقدسة.

وأوضح كنسارة، أن نسبة العروض الوظيفية في مجال الفندقة كانت الأعلى بين الوظائف المعروضة، حيث سجّلت نحو 60 في المائة، تلاها الوظائف الأمنية، وتدرجت وصولا إلى الوظائف الهندسية، التي تعد من الوظائف الكبرى التي تضمّنها المسار الوظيفي؛ وفقا لقوله.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X