الرئيسية / الاقتصاد / مصر ترغب في الربط مع المملكة بنفق يحمل اسم الملك عبدالله

مصر ترغب في الربط مع المملكة بنفق يحمل اسم الملك عبدالله

قال وزير التخطيط المصري الدكتور أشرف العربي إن بلاده حصلت على قرض دوار من السعودية بقيمة 200 مليون دولار، فيما أكد أن النفق الذي يربط بين شقي قناة السويس سينتهي من دراسة الجدوى الخاصة لها بعد شهرين تقريبا.
وأضاف العربي “التعاون كبير جداً بين البلدين لأن المملكة وقفت وقفة تاريخية مع مصر في الفترة الماضية، ونقدرها ونجلها، وهناك مجالات كثيرة للتعاون سواء من خلال الصندوق السعودي للتنمية، أو من جهات أخرى” بحسب صحيفة “الرياض”.
وكان وزير النقل المصري قد قال في تصريحات صحافية أمس إن بلاده تقدمت بالفعل بمقترح للسعودية لإنشاء نفق يربط بين البلدين يحمل اسم الملك عبدالله.
وأوضح العربي: “لدينا على سبيل المثال قرض دوار من خلال صندوق التنمية بـ200 مليون دولار، وهي مختصة بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وسيكون لها دور كبير جدا في دفع عجلة التشغيل، ومشاريع أخرى للبنية التحتية في المجالات المختلفة”.
وتحدث الوزير عن مشروع نفق السويس، قائلاً: “لدينا مشروع مهم جدا وهو تنمية قناة السويس بكل المنطقة، والمرتبط بالتنمية المتعلقة بسيناء، فلذلك نحتاج إلى بنية أساسية كبيرة جدا لخدمة هذا المشروع المهم، وأحد هذه المشاريع هو النفق الذي أشار إليه رئيس الوزراء، وجارٍ الانتهاء من دراسة الجدوى خلال الشهرين القادمين، وتنتهي الدراسة الفنية للمشروع، ومستهدفين تنفيذها في الخطة في السنة المالية الحالية، وهذا النفق يربط شقي السويس، بين القارتين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X