الرئيسية / الاقتصاد / البنوك المحلية السعودية تبدا في التوسع في إقراض المؤسسات الصغيرة

البنوك المحلية السعودية تبدا في التوسع في إقراض المؤسسات الصغيرة

أكد مصرفيون ومختصون أن البنوك المحلية بدأت مرحلة جديدة بإقراض المؤسسات الصغيرة مع مطلع 2014 وهي الخطوة التي طالبت بها مؤسسة النقد البنوك السعودية في وقت سابق لتعزيز دور المؤسسات الصغيرة والتي تشكل أكثر من 90% من القطاع الخاص.

وشددوا في حديثهم لجريدة “الرياض” على أهمية مبادرة وزارة العمل لإيجاد برنامج اقترحته الوزارة بالتنسيق مع مؤسسة النقد يلزم المصارف بتخصيص نسبة من قروضها للمنشآت الصغيرة لدعمها، فضلاً عن التوجه لنقل التجارب المتقدمة في مجال دعم المنشآت الصغيرة، ومنها التجربتان الماليزية والتركية.

وهنا قال المختص المصرفي ومستشار التمويل منصور السليمان ان قيام البنوك المحلية بالتوسع في إقراض المؤسسات الصغيرة يأتي استجابة للمطالبات الحكومية المستمرة للبنوك بالتوسع في دعم ومساندة هذا القطاع الحيوي المهم الذي يساهم بأكثر من 90% من الناتج المحلي في الدول العالمية, بينما في المملكة لا تتعدى مساهمته 30% من الناتج المحلي في المملكة وهي نسبة لا ترتقي للتطلعات.

وأوضح أن من أبرز الإيجابيات التي ستنعكس على الاقتصاد الوطني بهذه الخطوة هو التضييق على ممارسي أنشطة التمويل غير الرسميين الذين لنتشروا بشكل لافت خلال العقد الأخير وباتوا يسمون ب “ديانة الشوارع”، مشيرا إلى أن هذه القروض ذات الفوائد العالية تشكل حجر عثرة لتطور الأعمال الناشئة التي يضطر ملاكها للجوء إلى هؤلاء الممولين غير المرخصين بغية تطوير أعمالهم, بينما الوقائع تثبت خطر هذه الخطوة بالاتجاه للممولين غير المرخصين ليس فقط على مستوى المؤسسات الصغيرة وإنما الأفراد الذين يتكبدون خسائر كبيرة ومرهقة لتسديد هذه الديون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X