الرئيسية / الاسهم السعودية / رجل اعمال يكشف سر تعثر شركة طي خلال 30 عام

رجل اعمال يكشف سر تعثر شركة طي خلال 30 عام

أرجع رجل الأعمال علي بن محمد الجميعة رئيس مجلس إدارة شركة طي للتجارة والخدمات المحدودة تعثر شركة طي طيلة 30 عاما إلى بخل مؤسسي الشركة عن دفع حصص التأسيس في بداية إنشاء الشركة، ما أثر سلبا على مسيرة الشركة والتي تم تأسيسها لاستكمال مشاريع في حائل منذ ذلك الوقت. وقال إن عدم دفع المساهمين لحصصهم في الشركة أدى إلى تعثر الشركة وتعثر إنجاز المشاريع الخاصة بها في المنطقة.
وكشف الجميعة أن دراسة جدوى الشركة حددت رأس المال بـ200 مليون ريال، إلا أن المؤسسين بخلوا بدفع حصصهم من ذلك المبلغ ولم يتم استحصال إلا 17.700 مليون ريال بدأت به الشركة قبل أن تتوقف نظرا لنفاد السيولة المالية، مضيفا أن الشركة في بداياتها أولت الجانب السياحي أهمية كبيرة، وأريد لها أن تقدم عملا سياحيا في حائل، وحينما دعا الأمير مقرن بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، عندما كان أميرا لمنطقة حائل، لقيام الشركة بتقديم عمل في المنطقة، فإن الموقف السلبي لتجار حائل ومؤسسي الشركة أسهم في تعثر الشركة. وزاد الجميعة «قامت الشركة وحاولنا رفع رأس المال، وانسحب المؤسسون الذين يبلغ عددهم 45 شخصية، لها وزنها وقيمتها من داخل المنطقة وخارجها، وبدوري كمواطن ورئيس لمجلس إدارة الشركة، ومن محبتي للوطن ولقناعتي بالدور التنموي الكبير الذي ستقدمه الشركة وعدم رغبتي في موت الشركة، دخلت وأبنائي والمهندس فهد المعجل وعبدالرحمن الفايز واحتوينا الشركة من جديد بكل ما نملك، والآن الشركة تسير وستقدم خدماتها للوطن قريبا، ويجري حاليا استكمال أعمال الشركة حتى أصبحت قريبة جدا من إنهاء اكتمال فندق طي المتعثر الذي تعود ملكيته للشركة، وسيدخل قريبا الخدمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X