الرئيسية / سفر و سياحة / المملكة: خطة لتطوير المطارات لاستيعاب الرحلات الدولية

المملكة: خطة لتطوير المطارات لاستيعاب الرحلات الدولية

كشف المتحدث الرسمي لهيئة الطيران المدني خالد الخيبري أن الهيئة تتجه لزيادة السعة المقعدية لرحلات الطيران الداخل من خلال تطوير المطارات المحلية لتكون قادرة على استعياب وتشغيل الرحلات الدولية.

 مضيفا أن عدد المطارات التي أصبحت تستقبل شركات طيران غير سعودية بالتشغيل الدولي لمطاري الأحساء ونجران 8 مطارات داخلية، وقبلها 6 مطارات هي الطائف وحائل وتبوك والقصيم وينبع وأبها، إذ أصبحت جميعها تستقبل طيراناً خليجياً وعربياً، إضافة للطيران التركي بوجهات دولية تصل إلى المطارات الدولية بالدول المجاورة وتركيا، ومن ثم أصبح في المملكة 12 مطارا تستقبل رحلات دولية من جميع دول العالم، منها 4 مطارات دولية رئيسية في الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة.

وأشار إلى أن عدد المسافرين الدوليين عبر المطارات الداخلية بلغ حوالي 1.1 مليون مسافر في عام 2012م، وهذا العدد كان في السابق يتجه للمطارات الدولية الرئيسية في المملكة، ثم يكمل وجهته الدولة لأي مدينة في العالم، وبالتالي تتوفر خيارات لركاب الداخل خاصة على محطات الرياض وجدة، وخاصة أن الشركات الجديدة تتجه مباشرة للوجهات التي يكثر سفر السعوديين والمقيمين في المملكة إليها، وأهمها دبي واسطنبول والقاهرة والشارقة والدوحة وغيرها.

وشدد الخيبري على أن عمليات تطوير المطارات الدولية والداخلية في المملكة، سوف تسهم في رفع أعداد المسافرين بالداخل وعلى المحطات الدولية بشكل غير مسبوق، فمطار الملك عبدالعزيز بجدة سوف يستوعب أكثر من 30 مليون مسافر سنوياً، وسوف يبداً تشغليه التجريبي في 2015م، ومطار الرياض سيزيد الاستيعاب السنوي فيه إلى 35 مليون مسافر مع فتح الصالة الخامسة، وفتح الصالات مع بعضها البعض، ويجري طرح منافسة عامة لمطار الملك عبدالله بجازان ليستوعب 4 ملايين مسافر، ومطار أبها سوف يستوعب 5 ملايين مسافر، ومطار الأمير نايف بالقصيم سوف يستوعب 2.5 مليون مسافر، وعقب تطوير مطاري تبوك ونجران الأخير رفعت السعة فيهما إلى أكثر من 2.9 مليون مسافر سنويا. ويذكر أن الطيران التركي يهبط ويقلع من 7 مطارات سعودية، وهناك طيران العربية، وفلاي دبي، والقطرية، والسعيدة اليمينة، والطيران المصري، قد شغلت رحلاتها للمطارات الداخلية في شمال وجنوب المملكة، ونسبة كبيرة من السعوديين والمقيمين في المملكة يطيرون عبرها إلى دبي وغيرها من الوجهات، ومن ثم التوجه لمحطات أخرى في دول آسيوية وأوروبية. وكانت هيئة الطيران قد وافقت خلال الأسبوع الحالي لشركة طيران العربية بالتشغيل لمطار الأحساء، بواقع رحلة يومياً من الأحساء إلى الشارقة، ومن المنتظر أن تبدأ طيران العربية أولى رحلاتها مع مطلع شهر نوفمبر القادم، كما يتم حالياً دراسة بعض الطلبات التي تقدمت بها بعض شركات الطيران للتشغيل لمطار الأحساء، وعلى الصعيد نفسه صدرت موافقة الهيئة لشركة طيران العربية بالتشغيل لمطار نجران بواقع خمس رحلات أسبوعياً وكذلك لشركة طيران المصرية العالمية بالتشغيل لمطار نجران بواقع رحلة يومياً.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X