الرئيسية / الاسهم السعودية / الاتصالات السعودية تبيع حصتها في أكسيس الإندونيسية بقيمة 865 مليون دولار

الاتصالات السعودية تبيع حصتها في أكسيس الإندونيسية بقيمة 865 مليون دولار

أعلنت شركة الاتصالات السعودية على بيع حصتها في شركة “أكسيس” الإندونيسية مقابل 3.24 مليار ريال (865 مليون دولار)، ويأتي ذلك في الوقت الذي قامت فيه الاتصالات السعودية بإعادة قياس صافي الأصول المتعلقة بالاستثمار في شركتها التابعة في إندونيسيا، حيث سجلت خسائر بلغت 705 ملايين ريـال (188 مليون دولار)، خلال الربع الثاني من العام الحالي 2013.

وبحسب معلومات حصلت عليها «الشرق الأوسط»، فإن شركة الاتصالات السعودية ما زالت تراجع حتى الآن قنواتها الاستثمارية في الخارج، حيث من المتوقع أن تسعى إلى مزيد من عمليات التخارج في حال تسجيل خسائر في بعض هذه الاستثمارات، خصوصا أن عمليات التخارج ستحمي الشركة من التأثر سلبا في نتائجها المالية.

من جهته، أكد فهد المشاري، الخبير الاقتصادي، أن شركة الاتصالات السعودية من كبرى الشركات على مستوى المنطقة، من حيث قنوات الاستثمار المستخدمة، مضيفا “لا تزال أمام شركة (الاتصالات السعودية) فرص كبيرة للنمو والتوسع، خصوصا في السوق السعودية، وفي بعض شركاتها التابعة”.

ولفت المشاري إلى أن تخارج شركة الاتصالات السعودية من حصتها بشركتها التابعة في إندونيسيا من القرارات التاريخية التي ستحول مسيرة الشركة إلى الإيجابية، وقال “لاحظنا في النتائج المالية لشركة (الاتصالات السعودية) خلال الآونة الأخيرة تأثرها سلبا ببعض استثماراتها الخارجية، وعمليات التخارج من أهم الحلول لحماية مساهمي الشركة”.

وفي هذا السياق، أعلنت شركة الاتصالات السعودية، أمس، في بيان توصلها إلى اتفاق لبيع شركتها التابعة في إندونيسيا أكسيس (تملك شركة الاتصالات السعودية حصة قدرها80.10% بشكل مباشر، وحصة قدرها 3.725% بشكل غير مباشر)، إذ جرى بيع الحصة لشركة إكس إل، وهي إحدى شركات الاتصالات الكبرى في سوق الاتصالات الإندونيسية.

وبحسب البيان، فقد تم تقييم شركة أكسيس بقيمة 865 مليون دولار، أي ما يعادل 3.243 مليون ريـال تقريبا، مقابل 100% من أسهم الشركة، دون أن يتضمن التقييم الالتزامات النقدية، وقالت الشركة في بيانها “سوف تستخدم متحصلات البيع لسداد ديون شركة (أكسيس) للمقرضين والدائنين الرئيسين، وذلك وفق ما تم إعلانه سابقا في 21 – 7 – 2013 من موافقة مجلس إدارة شركة (الاتصالات السعودية) على عملية البيع، وتوجيهه للإدارة التنفيذية للدخول في مفاوضات مع الشركة التي أبدت الرغبة في الشراء، ومع المقرضين الرئيسين والدائنين الآخرين لشركة (أكسيس) للتوصل إلى تسوية ترضي جميع الأطراف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X