الرئيسية / سفر و سياحة / تخفيض أعداد حجاج الداخل بنسبة 65%

تخفيض أعداد حجاج الداخل بنسبة 65%

كشفت مصادر مطلعة عن تقليص شركات الحج الداخلي أعداد حجاجها لهذا العام بنسبة 65%، مقارنة بأعداد حجاجها قبل عامين، بسبب قرار خفض أعداد الحجاج من كل دولة بنسبة 20%، ما يكبد الشركات خسائر مالية.

وأشارت إلى أن لجنة خاصة تضم مجموعة من الخبراء من شركات الحج تجتمع خلال هذه الفترة لوضع آلية لتقليص الخسائر ومن ضمنها خفض عدد الوظائف للشباب السعودي، وسحب 23 ألف وظيفة موسمية كان يتم طرحها خلال الأعوام السابقة، في حين تم توقيع ميثاق شرف بين 60 شركة حج لعدم رفع كلفة الحج عن الأعوام السابقة بعد قرار التقليص، إذ إن الميثاق ينص على عدم رفع أسعار كلفة الحاج مقارنة بالعام الماضي.

وأوضح عضو الغرفة التجارية الصناعية في مكة المكرمة عضو اللجنة الوطنية للحج والعمرة رئيسها سابقاً سعد بن جميل القرشي: “نتيجة للأعمال القائمة في المسجد الحرام تم العام الماضي تقليص أعداد الحجاج في الشركات بما يقارب 65 في المئة، إذ تم العام الماضي التقليص بنسبة 35%، الأمر الذي أثر في الشركات وكبد البعض منها خسائر نتيجة لهذا التقليص الكبير”.

وقال القرشي إنه تجرى حالياً اجتماعات تضم خبراء متخصصين في شؤون الحج يضعون من خلالها آلية للحد من خسائر الشركات التي لا يمكن تحديدها في الفترة الحالية، بسبب عدم دخول موسم الحج ومعرفة حجم الخسائر، وستضع الاجتماعات القائمة الحلول التي يمكن من خلالها خفض الخسائر المتوقعة.

وعن ميثاق الشرف قال: “الميثاق ينص على أن تتقيد الشركة بتسعيرة كلفة الحاج العام الماضي، ولا يتم استغلال الزيادة في المساحة المخصصة للحاج هذا العام التي أصبحت مترين لكل حاج، إذ إن قرار تقليص أعداد الحجاج من كل دولة بمقدار 20%، نتيجة الأعمال القائمة في المسجد الحرام أسهم في زيادة المساحة المخصصة لكل حاج في المشاعر المقدسة التي كانت في السابق 1.60 متر، إلا أنه بعد قرار تقليص عدد الحجاج وصـلت إلى مترين لكل حاج، بحسب وزير الحج”.

وأشار إلى أنه رغبة من الجميع في عدم استغلال زيادة المساحة المخصصة للحاج برفع الكلفة عليه في المشاعر، تم توقيع ميثاق شرف بين مسؤولي الـ60 شركة حج ينص على عدم رفع الأسعار والتعامل بتسعيرة العام الماضي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X