الرئيسية / الذهب و النفط / الطلب على الذهب في أدنى مستوى خلال أربع سنوات

الطلب على الذهب في أدنى مستوى خلال أربع سنوات

قال مجلس الذهب العالمي أمس: إن الطلب على ”المعدن النفيس” سجل أدنى مستوى له في أربع سنوات في الربع الثاني من العام الجاري، على الرغم من زيادة الإقبال على المشغولات والعملات والسبائك الذهبية، إذ يتخارج المستثمرون من صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب في حين تراجعت مشتريات البنوك المركزية أكثر من النصف.

وأدت موجة بيع في نيسان (أبريل) خسر خلالها الذهب 200 دولار للأوقية في يومين في أكبر انخفاض منذ 30 عاما وتراجعات أخرى في حزيران (يونيو) إلى رفع الطلب على العملات والسبائك لمستويات قياسية وزادت مشتريات الحلي لأقوى مستوياتها في نحو خمس سنوات.

وقال المجلس: إن الطلب الاستهلاكي الذي يشمل المشغولات والسبائك والعملات ارتفع أكثر من النصف إلى 1083 طنا في ربع السنة الماضي مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

لكن نزوح 402.2 طن من صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب وانخفاض مشتريات البنوك المركزية بمقدار 93.4 طن دفع الطلب للتراجع 12 في المائة إلى 856.3 طن وهو أقل مستوى منذ النصف الثاني من 2009.

وكان سعر الذهب في لندن قد سجل أمس 1339.50 دولار للأوقية مرتفعا من 1326.50 في الجلسة السابقة.

ومن جهة أخرى ذكر التقرير الصادر عن مجلس الذهب العالمي أن استهلاك الهند من الذهب ارتفع إلى 310 أطنان خلال الربع الثاني من العام الجاري في أعلى مستوى خلال السنوات العشر الماضية.

يأتي ذلك على الرغم من القيود التي تفرضها الحكومة الهندية لتقييد الواردات من أجل كبح العجز المتزايد في الحساب الجاري.

ووفقا لصحيفة ”ديكان هيرالد” الهندية، تمت تلبية كثير من الطلب من مخزونات تم بناؤها لتصل إلى مستويات قوية عقب تراجع الأسعار في أبريل الماضي.

وقال مجلس الذهب: إن الواردات زادت بأكثر من الضعف لتصل إلى 338 طنا في الفترة من نيسان (أبريل) إلى حزيران (يونيو). وكان استهلاك الذهب بلغ 181.1 طن في الفترة نفسها من العام الماضي.

وأضاف مجلس الذهب العالمي في أحدث تقرير له أن ”المستهلكين في الهند أظهروا إقبالا قويا بشكل مستمر على الذهب، في وقت لم يكن للإجراءات الحكومية الأخيرة لكبح الطلب سوى تأثير طفيف في بيانات الربع سنوية. وبلغ طلب المستهلكين 310 أطنان بارتفاع نسبته 71 في المائة عما كان عليه قبل عام”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X