الرئيسية / الاسهم السعودية / قطاع الأسمنت يحقق أعلى ربحية في تاريخه

قطاع الأسمنت يحقق أعلى ربحية في تاريخه

أظهر تحليل اقتصادي تسجيل قطاع الأسمنت المدرج  تسجيل قطاع الأسمنت المدرج في سوق الأسهم السعودية أعلى أرباح ربعية في تاريخه خلال الربع الثاني من العام الجاري بلغت نحو 1.82 مليار ريال، مقارنة بـ 1.5 مليار ريال بالفترة نفسها من العام الماضي، ليضيف القطاع 316 مليون ريال عن الربع الثاني من 2012، نما بها بنسبة 21 في المائة. وساهم قطاع الأسمنت كرابع أكثر القطاعات مساهمة في نمو أرباح السوق، التي وصلت إلى 25.5 مليار ريال، بنسبة مساهمة قدرها 27 في المائة من النمو في الأرباح للشركات المدرجة في السوق السعودية. يشار إلى أن أرباح القطاع خلال الربع الثاني من العام الجاري أفضل من أرباح الربع السابق (الربع الأول 2013) بنسبة طفيفة 0.4 في المائة، الذي كان القطاع قد حقق خلاله 1.8 مليار ريال.

وجاء ارتفاع الأرباح خلال الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، بشكل رئيس من نمو أرباح شركتي أسمنت الشمالية، وأسمنت اليمامة بقيمة 61.5 مليون ريال للأولى، لتسهم في نمو أرباح القطاع بنسبة 19 في المائة، بعد أن رفعت الشركة أرباحها خلال الربع الثاني من 2013 إلى 90 مليون ريال مقابل 29 مليون ريال، بنسبة نمو 214 في المائة، وهي أعلى نسبة نمو بين شركات القطاع. أما ”أسمنت اليمامة” كثاني مساهم في نمو الأرباح، فقد ساهمت في نمو الأرباح بنفس النسبة تقريبا، لكن بقيمة 58.5 مليون ريال، حيث حققت أرباحا في حدود 268 مليون ريال، مقابل 210 ملايين بنفس الفترة من العام الماضي. وعلى الجانب الآخر، جاءت شركة أسمنت الشرقية أكبر الشركات مساهمة سلبية في أرباح القطاع خلال الربع الثاني من العام الجاري، لتسهم بنسبة 8 في المائة سلبا على القطاع، حيث تراجعت أرباحها إلى 77 مليون ريال، مقارنة بـ 103 ملايين ريال بالفترة نفسها من العام الماضي، لتتراجع أرباحها بنسبة 26 في المائة. وتلتها في المساهمة السلبية شركة أسمنت الجوف بنسبة 4 في المائة، بعد تراجع أرباحها بنسبة 47 في المائة وهي أعلى نسبة تراجع في الأرباح بين شركات القطاع، لتساهم في نمو الأرباح سلبا بنسبة 4 في المائة، بعد تراجع أرباحها إلى 14 مليون ريال، من 26 مليون ريال في الربع الثاني من العام الماضي. ويتكون قطاع الأسمنت المدرج في سوق الأسهم من 13 شركة، حققت جميعها أرباحا خلال الربع الثاني، بالتالي فلا شركات خسارة في القطاع. من بينها حققت ثماني شركات نموا في أرباحها، بينما تراجعت أرباح أربع شركات، فيما حققت شركة واحدة ربحا مقابل خسائر وهي شركة أسمنت حائل، التي بلغت أرباحها 19 مليون ريال مقابل تسعة ملايين ريال في الربع الثاني 2012، وذلك نتيجة بدء التشغيل التجاري للشركة خلال هذا الربع. وعن الشركات، التي حققت أرباحا، فهي شركة أسمنت نجران، التي نمت أرباحها بنسبة 140 في المائة إلى 64 مليون ريال مقابل 27 مليون ريال، وشركة أسمنت الشمالية التي ارتفعت أرباحها بنسبة 214 في المائة إلى 90 مليون ريال مقابل 29 مليون ريال، ونمت أرباح شركة أسمنت العربية بنسبة 73 في المائة إلى 125 مليون ريال مقابل 72 مليون ريال، وشركة أسمنت ينبع بنسبة نمو 27 في المائة إلى 274 مليون ريال مقابل 216 مليون ريال. إضافة إلى شركة أسمنت السعودية، التي سجلت أرباحا بنحو 307 ملايين ريال مقابل 290 مليون ريال بنسبة نمو 6 في المائة، وشركة أسمنت الجنوبية التي نمت أرباحها بنسبة 13 في المائة إلى 297 مليون ريال مقابل 262 مليون ريال، وأخيرا شركة أسمنت اليمامة، التى نمت أرباحها بنسبة 28 في المائة، من 210 إلى 268 مليون ريال في الربع الثاني من العام الجاري. وعلى الجانب الآخر، تراجعت أرباح أربع شركات من بين الشركات الـ 12 الرابحة، وهي شركة أسمنت المدينة بنسبة 5 في المائة، لتحقق 73 مليون ريال في الربع الثاني من العام الجاري، مقابل 77 مليون ريال بالفترة نفسها من العام الماضي، وشركة أسمنت الشرقية بنسبة 25 في المائة، من 103 ملايين ريال إلى 77 مليون ريال، إضافة إلى شركة أسمنت تبوك، التى تراجعت أرباحها بنسبة 2 في المائة، من 57 مليون ريال إلى 51 مليون ريال، وأخيرا شركة أسمنت الجوف بنسبة تراجع 47 في المائة، من 26 مليون ريال إلى 14 مليون ريال.سوق الأسهم السعودية أعلى أرباح ربعية في تاريخه خلال الربع الثاني من العام الجاري بلغت نحو 1.82 مليار ريال، مقارنة بـ 1.5 مليار ريال بالفترة نفسها من العام الماضي، ليضيف القطاع 316 مليون ريال عن الربع الثاني من 2012، نما بها بنسبة 21 في المائة. وساهم قطاع الأسمنت كرابع أكثر القطاعات مساهمة في نمو أرباح السوق، التي وصلت إلى 25.5 مليار ريال، بنسبة مساهمة قدرها 27 في المائة من النمو في الأرباح للشركات المدرجة في السوق السعودية. يشار إلى أن أرباح القطاع خلال الربع الثاني من العام الجاري أفضل من أرباح الربع السابق (الربع الأول 2013) بنسبة طفيفة 0.4 في المائة، الذي كان القطاع قد حقق خلاله 1.8 مليار ريال.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X