الرئيسية / سفر و سياحة / تراجع أسعار الإطارات في جدة بين 5 و1%

تراجع أسعار الإطارات في جدة بين 5 و1%

كشف عاملون في شركات الإطارات في جدة عن انخفاضً في أسعار إطارات السيارات، راوح بين 5 و10 في المائة، مرجعين ذلك إلى تراجع الوضع الاقتصادي في أوروبا وأمريكا، ونزول سعر الين في اليابان، ما أوجد تنافساً بين الشركات المنتجة في التوجه إلى الشرق الأوسط

وذكر عاملون في محال التوزيع المعتمدة للإطارات أن الأيام الماضية شهدت ارتفاعاً في الطلب على شراء الإطارات من محال التوزيع، والابتعاد عن محال ”البناشر” وغيرها نظراً لثبات أسعارها دون تغيير.

من جهته، قال المهندس فراس الجندي، مدير مبيعات في إحدى شركات الإطارات في السعودية: إن سبب انخفاض الأسعار يعود إلى الأوضاع الاقتصادية المتراجعة في أوروبا وأمريكا، حيث بدأت معظم الشركات المصنعة للإطارات بالتوجه إلى دول الخليج بشكل مكثف، وهذا أدى إلى انخفاض الأسعار، إضافة إلى قيام الشركات اليابانية بتخفيض الأسعار اقتداء بالشركات الكبرى ولمنافستها في المبيعات، وبسبب تراجع سعر الين لديها.

وقدّر الجندي حجم الانخفاض بين 5 و8 في المائة، حيث يصل عدد مستوردي الإطارات إلى نحو 30 مستوردا، وعن عدم تغيير الأسعار لدى بائعي التجزئة أوضح أن بائع التجزئة يرغب دائما في البيع سعر أعلى، وقد يقدم عروضاً للمشترين وقد يتحفظ على ذلك.

وتطرق أحد العاملين في إحدى الشركات الكبرى لتصنيع الإطارات إلى أن شبكات التواصل الاجتماعي كان لها دور في تعريف المواطنين والمقيمين بهذا الانخفاض، وأن سبب الانخفاض يعود إلى التنافس الحاد بين الشركات في أمريكا وأوروبا واليابان، والعروض التي يقدمونها في المواسم، خاصة مع انتشار هذه الشركات وبلوغها نحو 30 شركة.

وبالمرور على محال ”البناشر” التي تقوم ببيع الإطارات، اتضح أن الأسعار لديها لم تتغير، وأرجع عاملون فيها سبب ذلك إلى شرائهم الإطارات بأسعارها القديمة، وأنه في حال تجديد المخزون فإن الأسعار ستتناسب مع أسعار الموزعين الرئيسيين.

وبالمقارنة بين الموزع وبائع التجزئة، لوحظ أن بلوغ سعر الإطار مقاس 17 لدى الموزع 550 ريالاً، بينما يصل سعره في محال البنشر إلى 640 ريالا، الأمر الذي سبّب عزوف الكثير عن الشراء من محال ”البناشر” والتوجه إلى مراكز الشركات الموزعة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X