الرئيسية / الاسهم السعودية / 1.2 مليار ريال حصيلة الاكتتابات في السعودية منذ مطلع 2013

1.2 مليار ريال حصيلة الاكتتابات في السعودية منذ مطلع 2013

أظهر تحليل اقتصادي، بلوغ حصيلة الاكتتابات في السعودية 1.2 مليار ريال منذ مطلع العام الجاري، مقارنة بـ 2.5 مليار ريال في الفترة نفسها في العام الماضي، متراجعة بنسبة 53 في المائة، وذلك بعد انتهاء الاكتتاب الرابع في المجموعة الأمريكية الدولية والبنك العربي الوطني للتأمين التعاوني “أيه آي جي العربي” مطلع حزيران (يونيو) الجاري. وتراجعت حصيلة الاكتتابات منذ بداية العام الجاري، بسبب صغر رؤوس أموال الشركات المطروحة للاكتتاب هذا العام، مقارنة بالشركات المطروحة في العام الماضي. وتوزعت الاكتتابات منذ بداية العام بين أربع شركات، هي “أسمنت الشمالية”، و”رعاية الطبية”، و”الجزيرة تكافل” التابعة لبنك الجزيرة، و”أيه آي جي العربي” التابعة للبنك العربي الوطني السعودي.

ويقتصر الحق في الاكتتاب في السوق السعودية على المواطنين السعوديين فقط، وتتمتع الاكتتابات بإقبال كبير في المملكة، حيث يهدف المواطن والمستثمر الصغير للاستفادة من النسب المفتوحة لتذبذب أسعار الأسهم في أول أيام تداولها في سوق الأسهم. وقبل تحديد نسبة التذبذب للأسهم في اليوم الأول، كان قد تم إدراج سهما شركتي “أسمنت الشمالية”، و”رعاية الطبية”، ليرتفع الأول بنسبة 200 في المائة في أول أيام إدراجه ليغلق عند 30 ريالا، بينما ارتفع الثاني بنسبة 352 في المائة عند 122 ريالا. بينما من المتوقع أن يتغير هذا التوجه بعد أن قررت هيئة السوق المالية السعودية الشهر الماضي، تحديد نسبة التذبذب في اليوم الأول لتداول الأسهم في السوق بـ 10 في المائة فقط كباقي الشركات المتداولة، ما قد يضعف الإقبال على الاكتتابات مستقبلا. ولم يتم إدراج شركات جديدة بالسوق بعد القرار. وتصدّرت شركة أسمنت الشمالية، البالغ رأسمالها 1.8 مليار ريال، الشركات الأربع من المكتتب بها منذ بداية العام الجاري منذ بداية العام، حيث بلغت قيمة الطرح بها 900 مليون ريال، بعد أن طرحت 90 مليون سهم تعادل 50 في المائة من أسهمها، بقيمة اسمية عشرة ريالات للسهم، وتم تغطية الاكتتاب من قِبل الأفراد 3.2 مرة، وخصصت الشركة 23 سهما للمكتتب الفرد. تلتها شركة رعاية الطبية البالغ رأسمالها 448.5 مليون ريال، بقيمة اكتتاب 135 مليون ريال، حيث طرحت 13.5 مليون سهم تعادل 30 في المائة من أسهمها، بقيمة اسمية 27 ريالا للسهم، وتم تغطية الاكتتاب من قبل الأفراد سبع مرات، وتم تخصيص سهمين فقط للمكتتب الفرد. أما الاكتتاب الثالث من حيث القيمة، كان لشركة الجزيرة تكافل، بـ 105 ملايين ريال، حيث طرحت 10.5 مليون سهم تعادل 30 في المائة من أسهمها بقيمة اسمية عشرة ريالات للسهم، وتم تغطية الاكتتاب من قبل الأفراد 9.1 مرة، وخصصت الشركة ستة أسهم للمكتتب الفرد. ويبلغ رأسمال الشركة 350 مليون ريال. وانتهى مطلع حزيران (يونيو) الجاري اكتتاب شركة “أيه آي جي العربي” البالغ رأسمالها 175 مليون ريال، بقيمة طرح 53 مليون ريال، بعد طرحها 5.25 مليون سهم تعادل 30 في المائة من أسهمها، بقيمة اسمية عشرة ريالات للسهم، وتم تغطية الاكتتاب من قبل الأفراد 11.8 مرة، وتم تخصيص أربعة أسهم للمكتتب الفرد.

وتقاسمت أربع شركات أيضا الاكتتابات في الفترة نفسها في العام الماضي، وهم شركة الطيار للسفر والسياحة بقيمة طرح 1.37 مليار ريال، و”أسمنت نجران” بـ 850 مليون ريال، وشركة تكوين بقيمة 234 مليون ريال، و”الإنماء طوكيو مارين” التابعة لمصرف الإنماء السعودي بقيمة 60 مليون ريال. وبلغت قيمة الاكتتابات في 2012 نحو 5.3 مليار ريال، مقارنة بـ 1.7 مليار ريال في 2011، وسجلت السوق السعودية أكبر طفرة لاكتتاباتها على الإطلاق في عام 2008 بقيمة 36.4 مليار ريال. وارتفعت سوق الأسهم السعودية بنسبة تقارب 8 في المائة منذ بداية العام وحتى إغلاق الأحد 16 حزيران (يونيو) الجاري، مرتفعة لمستوى 7330 نقطة، لتربح 529 نقطة مقارنة بمستواها نهاية العام الماضي عند 6801 نقطة، وكان المؤشر قد ارتفع بنسبة 6 في المائة في العام الماضي كاملا، ما يعكس أداء جيدا للمؤشر هذا العام. وبلغت السيولة في السوق 711 مليار ريال بعد إغلاق الأحد الماضي، بمتوسط يومي 5.9 مليار ريال، لتتراجع بنسبة 24 في المائة عن مستوياتها العام الماضي، بمتوسط سيولة يومية 7.7 مليار ريال. وسيولة عام 2012 هي الأعلى منذ 2008، بقيمة تداول 1.93 تريليون ريال، مقابل 1.97 تريليون ريال في 2008.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X