الرئيسية / الاقتصاد / تراجع احتياطي ساما لدى صندوق النقد بنسبة 2%

تراجع احتياطي ساما لدى صندوق النقد بنسبة 2%

تراجع احتياطي مؤسسة النقد العربي السعودي لدى صندوق النقد الدولي بنسبة 2 في المائة بقيمة 355 مليون ريال، من 20.6 مليار ريال إلى 20.27 مليار ريال.

كما حققت الاحتياطيات في حقوق السحب الخاصة تراجعا بقيمة 1.57 مليار ريال، ونسبة 4 في المائة عن مستوياتها في كانون الثاني (يناير)، لتتراجع من 37.08 مليار ريال في كانون الثاني (يناير) إلى 35.5 مليار ريال في شباط (فبراير)، في حين استقرت احتياطيات المؤسسة من ”الذهب” في شباط (فبراير) عند مستوياته نفسها في كانون الثاني (يناير) البالغة 1.56 مليار ريال.

وفي تحليل إجمالي الاحتياطيات على أساس شهري، فقد جاء التراجع في احتياطيات ”ساما” في شباط (فبراير) 2013م عن مستوياته في كانون الثاني (يناير) من العام نفسه، بشكل رئيس نتيجة تراجع بند ”النقد الأجنبي والودائع في الخارج” بنسبة 7.5 في المائة، وقيمة 51.4 مليار ريال، لتتراجع من 689.3 مليار ريال في كانون الثاني (يناير) إلى 637.9 مليار ريال في شباط (فبراير) 2013م.

وفي المقابل، شكلت الاستثمارات في أوراق مالية بالخارج 72 في المائة من احتياطيات ”ساما” خلال شهر شباط (فبراير) 2013م، تلاها بند النقد الأجنبي والودائع في الخارج بنسبة 26 في المائة. بينما ساهم بندا حقوق السحب الخاصة، والاحتياطي لدى صندوق النقد الدولي بنسبة 1 في المائة لكل منهما. وأخيرا مساهمة ”الذهب” بأقل من 1 في المائة.

وسجلت الأصول الاحتياطية لمؤسسة النقد أول تراجع شهري في 24 شهرا بنسبة 0.6 في المائة لتصل إلى 2468.45 مليار ريال مقابل2483.83 مليار ريال في كانون الثاني (يناير) من العام نفسه، لتتراجع الاحتياطيات خلال شباط (فبراير) من العام الجاري بقيمة 15.4 مليار ريال.

يشار إلى أن التراجع السابق كان في شهر شباط (فبراير) 2011م عن كانون الثاني (يناير) من نفس العام، حينما كانت الاحتياطيات في شباط (فبراير) 1683.4 مليار ريال مقابل 1686.2 مليار ريال في كانون الثاني (يناير) 2011م.

من ناحية أخرى، ارتفع إجمالي الأصول الاحتياطية لمؤسسة النقد بنسبة 17 في المائة، وقيمة 364.3 مليار ريال عن مستوياتها في شباط (فبراير) 2012م التي كانت نحو 2104.13 مليار ريال.

علما بأن إجمالي الأصول الاحتياطية لمؤسسة النقد تتكون من الذهب، وحقوق السحب الخاصة، والاحتياطي لدى صندوق النقد الدولي، والنقد الأجنبي، والودائع في الخارج، إضافة إلى الاستثمارات في أوراق مالية بالخارج.

على جانب آخر، ارتفعت استثمارات المؤسسة في الأوراق المالية في الخارج بنسبة 2 في المائة بقيمة 37.96 مليار ريال، مرتفعة إلى 1773.22 مليار ريال في شباط (فبراير) مقابل 1735.26 مليار ريال في كانون الثاني (يناير) من العام نفسه.

وبالتحليل على أساس سنوي، جاءت المساهمة الأكبر في الزيادة على أساس سنوي بنسبة 17 في المائة، من ارتفاع الاستثمارات في الأوراق المالية بالخارج بنسبة 23 في المائة، عن مستوياتها في شباط (فبراير) 2012م عند 1436.38 مليار ريال، لترتفع بقيمة 336.84 مليار ريال.

وارتفع احتياطي السعودية لدى صندوق النقد بنسبة 10 في المائة، بقيمة 1.79 مليار ريال عن 18.48 مليار ريال في شباط (فبراير) من العام الماضي.

كما ارتفع النقد الأجنبي والودائع السعودية في الخارج بنسبة 5 في المائة على أساس سنوي، بقيمة 28.62 مليار ريال عن شباط (فبراير) 2012م، حيث كانت خلاله نحو 609.28 مليار ريال.

كما تراجعت احتياطيات المؤسسة في حقوق السحب الخاصة بنسبة 8 في المائة. فيما احتياطيات ”ساما” من ”الذهب” استقرت عند مستوياتها نفسها.

يذكر أن وكالة التصنيف العالمية ”فيتش” كانت قد عدلت نظرتها المستقبلية للتصنيف السيادي للسعودية من مستقر إلى إيجابي عند درجة عالية ”أيه أيه -” بفضل قوة المركز المالي محليا وخارجيا من فوائض واحتياطيات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X