الرئيسية / الاسهم السعودية / رابع تراجع أسبوعي لسوق الأسهم منذ بداية 2013

رابع تراجع أسبوعي لسوق الأسهم منذ بداية 2013

عادت الأسهم السعودية إلى المسار الجانبي الذي استمر لأكثر من شهر في رابع تراجع أسبوعي منذ مطلع العام بعدما استطاع أن يتجاوزه نهاية الأسبوع الماضي إلا أن هذا الأسبوع لم يستطع أن يعزز وجوده في المنطقة الجديدة، خصوصا مع نشاط المضاربه، إذ إن هناك أربع شركات تم تداول كامل أسهمها الحرة وبعضها قارب على أن يتداول ضعفي الأسهم الحرة مثل سهم ”أسمنت الشمالية”. وتشكل منطقة التداول الحالية مناطق مقاومة صعبة وتزداد صعوبة مع عدم التجاوز، وذلك لأنها مقاربة للمناطق التي ارتد منها المؤشر عام 2007م بعد ”انهيار فبراير” الشهير وطوال السنوات الأربع الماضية لم يستطع أن يتجاوزه إلا مرة واحدة في العام الماضي إلا أنه لم يستطع أن يستقر ويحافظ على مكاسبه.

لذا طول الفترة، التي يتذبذب فيها المؤشر عند هذه المناطق يعتبر أمرا طبيعيا. ومن المتوقع أن ينجح المؤشر في تجاوز هذه المناطق، نظرا للتوزيعات المجزية لدى بعض الشركات، التي ستنعقد جمعياتها العمومية، التي فيها تستحق الأرباح خلال الفترة المقبلة، وحاليا بدأت تكتمل التقارير السنوية للشركات المدرجة، خصوصا القيادية التي فيها تفاصيل القوائم المالية وخطط الشركة ..إلخ، التي تسهم بشكل كبير في قرارات المستثمرين أصحاب السيولة العالية. ولا يزال الدعم 6950 قائما والمقاومة 7058 نقطة يليها 7179 نقطة. ويبقى التفاؤل سيد الموقف حاليا تجاه تداولات الأسبوع المقبل ما لم يكسر الدعم.الأداء العام للسوق افتتح المؤشر جلسته الأسبوعية عند 7063 نقطة ليرتفع في مطلع الأسبوع نحو 0.35 في المائة ليكمل سلسلة ارتفاعه للجلسة السادسة على التوالي، واستطاع في جلسة يوم الأحد ثاني يوم تداول في الأسبوع أن يحقق أعلى مستوى في جلسة الأسبوع، وكذلك في أكثر من شهر بعدما وصل إلى 7094 نقطة بمكاسب 0.44 في المائة لينخفض في ذلك اليوم ويدخل في موجة تراجع استمرت أربع جلسات ليصل إلى أدنى مستوى في الأسبوع عند 7000 نقطة خاسرا 0.88 في المائة واستطاع أمس الأول أن يرتد وينهي سلسلة التراجع ويقلص نصف الخسائر الأسبوعية ويغلق عند 7034 نقطة بخسائر بلغت 0.40 في المائة، مايعادل 28 نقطة. وبلغ مدى التذبذب 1.25 في المائة. وتراجعت قيم التداول نحو 172 مليون ريال بنسبة 0.61 في المائة لتصل 27.8 مليار ريال. وبلغت قيمة الصفقة الواحدة 43.2 ألف ريال بنمو 6 في المائة عن الأسبوع السابق. وأما الأسهم المتداولة فتراجعت بنسبة أكبر بلغت 2.6 في المائة لتصل إلى 1.1 مليار سهم. وبلغ معدل التدوير 5.6 في المائة. وصفقات بلغت 644 ألف صفقة خلال الأسبوع بانخفاض 6 في المائة. أداء القطاعات تراجعت تسعة قطاعات مقابل ارتفاع ستة قطاعات. تصدر المنخفضة قطاع الإعلام والنشر بنسبة 6.4 في المائة يليه قطاع الاستثمار المتعدد بنسبة 1.5 في المائة وحل قطاع التطوير العقاري ثالثا بنسبة 1.3 في المائة. أما المرتفعة فتصدرها قطاع الفنادق والسياحة بنسبة 3.3 في المائة يليه قطاع النقل بنسبة 2.5 في المائة وحل قطاع التأمين ثالثا بنسبة 1.4 في المائة. واستحوذ قطاع التأمين على 20.8 في المائة من سيولة السوق بتداولات 5.7 مليار ريال يليه قطاع الأسمنت بنسبة 15.7 في المائة بتداولات 4.3 مليار ريال، وحل قطاع البتروكيماويات ثالثا بنسبة 13.1 في المائة. والأعلى في قيمة الصفقة الواحدة قطاع البتروكيماويات بمعدل 70 ألف ريال يليه قطاع المصارف بمعدل 67.2 ألف ريال وحل قطاع الطاقة ثالثا بمعدل 66 ألف ريال. أداء الأسهم تداول في السوق 156 سهما ارتفع منها 79 سهما بنسبة 50 في المائة، مقابل انخفاض 70 سهما بنسبة 45 في المائة، بينما سبعة أسهم بنسبة 4 في المائة أغلقت دون تغير. وتصدر المنخفضة سهم ”تهامة للإعلان” بنسبة 16.6 في المائة ليغلق عند 90 ريالا يليه سهم ”أسيج” بنسبة 12 في المائة ليغلق عند 58.75 ريال وحل سهم ”البحر الأحمر” ثالثا بنسبة 6.2 في المائة ليغلق عند 33.10 ريال. وأما المرتفعة فتصدرها سهم ”وقاية للتكافل” بنسبة 14.2 في المائة، ليغلق عند 43.30 ريال يليه سهم ”وفا للتأمين” بنسبة 11.4 في المائة ليغلق عند 68.25 ريال، وحل سهم ”عذيب للاتصالات” ثالثا بنسبة 11.43 في المائة ليغلق عند 13.50 ريال. والأعلى استحواذا على السيولة سهم ”أسمنت الشمالية” بنسبة 12.7 في المائة بتداولات 3.5 مليار ريال يليه سهم ”سابك” بنسبة 8.8 في المائة بتداولات 2.4 مليار ريال وحل سهم ”دار الأركان” ثالثا بنسبة 3.6 في المائة بتداولات مليار ريال. والأعلى تدويرا للأسهم الحرة سهم ”أسمنت الشمالية” بنسبة 180 في المائة يليه سهم ”شمس” بنسبة 140 في المائة وحل سهم ”ثمار” ثالثا بنسبة 136 في المائة وسهم ”ولاء للتأمين” هو الآخر الذي تم تدوير أكثر من 100 في المائة من الأسهم الحرة، حيث وصلت نسبة التدوير في السهم 104 في المائة. والأعلى في قيمة الصفقة الواحدة ”العربي الوطني” بمعدل 132 ألف ريال يليه سهم ”استثمار” بمعدل 118 ألف ريال وحل سهم ”الراجحي” ثالثا بمعدل 109 آلاف ريال.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X