الرئيسية / الاقتصاد / السعودية: أزمة الدقيق مفتعلة

السعودية: أزمة الدقيق مفتعلة

نفى مدير عام المؤسسة العامة لصوامع الغلال ومطاحن الدقيق المهندس وليد الخريجي وجود أي نقص في الدقيق، مشيرا إلى أن المنتج من الدقيق متوفر.

ودعا المخابز التي تشكو من نقص الدقيق أو عدم وصول الكميات إليها عن طريق الموزع أن يتقدموا للصوامع مباشرة وسنمدهم بالمنتج مباشرة مع خصم الكميات التي لم يوصلها الموزع، مؤكدا في مؤتمر صحفي عقده اليوم أن الأولوية ستكون للمخابز لأنها المسؤولة عن إنتاج الخبز الذي يحتاجه المستهلك.

وأضاف: عندما تكون هناك أزمة فمن المفروض أن يكون هناك سحب أعلى من المعدل الطبيعي وهذا لم يحدث حيث بلغ فائض المبيعات في الأسابيع الثلاثة الماضية في الأكياس حجم 45 كيلو، أكثر من 34 ألف كيس وفي كميات مبيعات الدقيق السائب تجاوز فائض المبيعات 2300 طن وتجاوز فائض يقدر بالعبوات المنزلية بأكثر من “48 ألف شده 20 كجم” هذه الإحصائيات توضح بأنه لم يتم سحب كامل الكميات المخصصة للسوق أضف إلى ذلك بأننا نعمل على توفير كميات إضافية في ذروه موسم الحج والعمرة بحيث لا يتعرض المستهلك لأي نقص من هذه المادة الحيوية.

ورفض الخريجي إيجاد شركة للقيام بتوزيع الدقيق بدلا من الموزعين المعتمدين حاليا، معربا عن خشيته أن تحدث نوعا من الاحتكار وهذا ضد مصلحة المستهلك، مشيرا إلى أن تكلفة الكيس الحقيقية 74 ريالا ويباع بقيمة 22 ريالا ولم تغير الدولة سعر الكيس على مدى 30 سنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X