الرئيسية / الاقتصاد / نمو قروض القطاع الخاص بنسبة 15% سبتمبر الماضي

نمو قروض القطاع الخاص بنسبة 15% سبتمبر الماضي

كشف التقرير الأسبوعي لبنك الرياض عن ارتفاع إجمالي القروض التي قدمتها المصارف السعودية للقطاع الخاص خلال شهر سبتمبر الماضي بنسبة ١٥،١٪ سنوياً ليبلغ الرصيد الاجمالي منها بنهاية الشهر ٩٢٨،٤ مليار ريال، في الوقت الذي انخفضت فيه نسبة القروض إلى الودائع لدى البنوك إلى ٨١،٨٪ خلال شهر سبتمبر مقارنة بمستواها في شهر اغسطس الذي بلغ ٨٢،٧٪ نتيجة لتسارع معدل النمو الشهري الذي سجلته الودائع مقارنة بمعدل نمو القروض.

وقال التقرير الاسبوعي لبنك الرياض انه خلال شهر سبتمبر الماضي ارتفع اجمالي الودائع بنسبة ٢،١٪ على أساس شهري فيما نمت القروض الممنوحة للقطاع الخاص بنسبة ١،١٪ للشهر ومن المتوقع ان تواصل القروض الممنوحة للقطاع الخاص نموها مع ارتفاع القاعدة النقدية بنسبة ١،٤٪ على أساس شهري خلال سبتمبر وبنسبة ١٤،٣٪ سنوياً.

إما إجمالي الأصول لدى المصارف فقد نما بنسبة ٩،٤٪ سنوياً ليبلغ بنهاية سبتمبر ١،٦٤٩،٤ مليار ريال. كما زاد صافي الأصول الأجنبية لمؤسسة النقد العربي السعودي خلال الشهر بمقدار ٢٧،٣ مليار ريال إلى ٢،٢٩٦ مليار ريال محققاً نمواً سنوياً نسبته ١٨،٣٪.

وعلى صعيد النشاط الاقتصادي فبحسب تقرير البنك أظهرت مؤشرات الاستهلاك الشهرية نمواً سنوياً ملحوظاً خلال الشهر حيث ارتفعت عمليات نقاط البيع وعمليات السحب النقدي من أجهزة الصرف الآلي بنسبة ٢٥،٢٪ و١٥،٤٪ سنوياً، في حين نمت قيمة الاعتمادات السنوية الجديدة المفتوحة لغايات الاستيراد بنسبة ٢٠،٤٪ سنوياً

وسجل إجمالي الودائع لدى البنوك السعودية انخفاضاً طفيفاً بنهاية الأسبوع المنتهي في الثامن عشر من شهر اكتوبر متراجعاً بنسبة ٠،١٪ ليصل إلى ١،٢١٨،٤ مليار ريال مما يعني تراجع نسبة نموه منذ بداية العام إلى ١٠،٤٪.

وباستعراض تطور مكونات الودائع حسب النوع خلال ذلك الأسبوع يظهر ان بند «الودائع تحت الطلب» قد زاد للأسبوع الثالث على التوالي مرتفعاً بنسبة ٠،٧٥٪ إلى ٧١٩،٤ مليار ريال ولتتقدم نسبة نموه منذ بداية العام إلى ١٢،٢١٪ «الودائع الزمنية والادخارية» من جهتها تقدمت للأسبوع الخامس على التوالي حيث نمت بما نسبته ٠،٣١٪ لتبلغ ٣٠٤،٢ مليار ريال الا ان نسبة نموها منذ بداية العام لازالت في المنطقة السالبة عند ٠،٤٢٪ أما «الودائع الأخرى شبه النقدية» فقد انخفضت بنسبة ٣،٦٥٪ للاسبوع لتستقر عند ١٩٤،٩ مليار ريال ولتتراجع بذلك نسبة نموها منذ بداية العام إلى ٢٤٪.

ونتيجة لتلك التطورات ارتفع عرض النقود «ن١» بنحو ٠،٧٥٪ للأسبوع ليصل إلى ٨٥١،٣ مليار ريال لتتقدم نسبة نموه منذ بداية العام إلى ١١،٨٧٪ كما زاد عرض النقود «ن٢» بنسبة ٠،٦٣٪ للأسبوع إلى ١،١٥٥،٥ مليار ريال مما رفع نسبة نموه منذ بداية العام إلى ٨،٣٥٪ أما عرض النقود بتعريفه الموسع «ن٣» فقد سجل تراجعاً أسبوعياً لا يذكر بنسبة ٠،٠١٪ ليبلغ ١،٣٥٠،٤ مليار ريال في حين بلغت حصيلة نموه منذ بداية العام ١٠،٣٦٪.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X