الرئيسية / سفر و سياحة / توقعات بوصول السيارات المباعة في المملكة إلى 600 ألف نهاية 2012

توقعات بوصول السيارات المباعة في المملكة إلى 600 ألف نهاية 2012

تعد المملكة أكبر أسواق السيارات في منطقة الشرق الأوسط، والأكثر تطوراً ونمواً في مبيعات السيارات من مختلف الماركات، حيث يتوقع أن يصل عدد السيارات المباعة بنهاية العام الجاري 2012م إلى أكثر من 600 ألف سيارة، وأن يقفز هذا السوق إلى مليون سيارة مباعة خلال العام المقبل، مما يعد عاملاً مهماً وجاذباً للعلامات التجارية العالمية لمواصلة مبادراتها التوسعية في المملكة. ومن بين هذه العلامات التجارية البارزة، سيارات (رينو) الشركة الفرنسية العريقة لصناعة السيارات التي حققت نمواً ملحوظاً وقفزة كبيرة في مبيعاتها في منطقة الخليج، ما جعلها العلامة الأوروبية الأولى في أسواق الخليج من حيث حجم المبيعات .

حيث نجحت شركة رينو في بيع 6000 سيارة خلال النصف الأول من عام 2012م، مسجلة زيادة في المبيعات بنسبة 32% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. ومن المتوقع أن تصل مبيعات رينو إلى أكثر من 15 ألف سيارة في منطقة الخليج خلال عام 2013 م، وحوالي 3 ملايين سيارة على مستوى العالم في نفس العام، في حين أن 50% من مبيعات رينو تتم خارج أوروبا، وقد حافظت رينو السعودية على المرتبة الأولى بين العلامات التجارية الأوروبية بفارق كبير محققة ارتفاعاً في نمو مبيعاتها وصل إلى 29% خلال الفترة بين يناير إلى يونيو من عام 2012م لتسجل رينو بذلك أداءً قوياً ونمواً أسرع من معدل نمو السوق، نظراً لجودة منتجاتها المتنوعة، وخدماتها المتميزة، بالإضافة لمستوى الثقة والالتزام الذي توفره الشركة لعملائها الكرام.

وعزت شركة رينو، الزيادة في نمو مبيعاتها في السوق السعودي إلى تميّز سياراتها بالقوة والعملية والاقتصادية، والتوازن المثالي الذي يجمع بين الأسعار المغرية، والجودة العالية، والمزايا التنافسية والتصاميم الرائعة واعتمادها لأعلى معايير التكنولوجيا مع الجودة والسلامة، بالإضافة إلى الاعتمادية والأمان والملاءمة، حيث تم اختبارها في مركز رينو للأبحاث في الإمارات العربية المتحدة لتوافق جميع الأجواء في منطقة الخليج ولتوفير الأداء المتميز في الظروف الخاصة بالسوق السعودي، ما أكسبها ثقة العملاء وجعلها سيارات مثالية ومفضلة تواكب احتياجات مختلف شرائح العملاء.

وتسوق رينو في المملكة، أبرز الطرازات المعروفة من سياراتها مثل “سافرانوفلوينس وميجانولوجان”، وفي فئة السيارات الرياضية المتعددة الاستخدامات ذات الدفع الرباعي SUVكوليوس وداستر، إلى جانب مجموعة سيارات رينو التجارية التي تتضمن طرازات “رينو ترافيك ” و”لوجان فان” و”لوجان بيك أب”، باعتبارها السيارات القوية والعملية والاقتصادية في التشغيل للأنشطة الصغيرة والمتوسطة مقارنة مع مثيلاتها، فضلاً عن توفير الشركة هذه السيارات بأسعار مغرية ومزايا تنافسية، مع عروض تمويلية وتسهيلات ائتمانية مباشرة مخصصة للشركات، وضمانات لمدة 3 سنوات أو 100000 كم. وبخلاف أغلب السيارات التجارية المتوفرة في السوق تتم الصيانة الدورية لسيارات رينو بوجه عام كل 10000كم، ما يوفر الوقت والجهد ومصاريف التشغيل على العملاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X