الرئيسية / سفر و سياحة / المملكة: شركات الحج تطلب استمرار ترخيص العمل طوال العام

المملكة: شركات الحج تطلب استمرار ترخيص العمل طوال العام

أوضح نائب رئيس اللجنة الوطنية للحج والعمرة لشؤون الحج المهندس فضل بن محمد الجهوري أن هناك حزمة من المطالب التي تم طرحها على طاولة الوزير بندر حجار، مؤكداً أن الوزير وعد بدراسة مطالب تلك الشركات والنظر بها لكن بعد موسم حج هذا العام.

هذا وجدد عدد من أصحاب شركات ومؤسسات حجاج الداخل مطالبهم القديمة بالترخيص لهم للعمل في مجال العمرة، مستغلين وجود وزير جديد في وزارة الحج بالمملكة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده أمس الأول وزير الحج مع عدد من أعضاء لجنة الحج والعمرة بالغرفة التجارية في مكة المكرمة.

وأضاف الجهوري: “أهم مطالبنا كانت في محاولة إقناع الوزارة بفتح المجال أمام مؤسسات وشركات الحج للعمل في قطاع العمرة طوال العام، إضافة إلى زيادة عدد الاختيارات في الحاسب الآلي للمخيمات في مشعر منى، والمطالبة بإكمال عدد الحجاج التخصيص للشركات من أجل استيعاب أعداد أكبر وتنظيمهم وتخفيض تكلفتهم”.

وأوضح فضل أن الشركات كان ولا يزال يقتصر عملها على شهر أو شهرين في العام، بينما مكاتبها ومستودعاتها وموظفوها تعمل طوال العام، ويتم دفع الرواتب والايجارات من دون الاستفادة من خلال الأداء العملي لها، وبالتالي فإن دخولها في مجال قطاع العمرة سيتوج ذلك عملية تنافسية يرتقي بها القطاع من خلال تحسين أدائه وتقديم أفضل الخدمات من قبل الشركات والمؤسسات.

وأبان الجهوري أن القطاع ينتظر بفارغ الصبر الإعلان عن تكوين المجلس التنسيقي الذي سيكون له دور كبير في تمثيل حجاج الداخل والمشاركة في تذليل الصعوبات التي يواجهها حجاج الداخل، مضيفاً أن من ضمن المطالب تتمثل في التبكير في الإعلان عن نتائج التقييم للعام السابق فور الانتهاء من كل عام ما لم يكن على الشركة أي مخالفة، إضافة إلى تخصيص المواقع في المشاعر وتسليمها مبكراً بوقت كاف، يسمح للشركات التجهيز وإعداد المخيمات وفرشها لتكون صالحة لاستقبال ضيوف الرحمن.

وتابع الجهوري “من ضمن حزم المطالب، زيادة عدد الاختيارات في الحاسب الآلي للمخيمات ما يسهل على الشركات والوزارة سرعة التخصيص للمواقع في مشعر منى وعدم خروج بعض الشركات من دون تخصيص، وكذلك المطالبة بإكمال عدد الحجاج في التخصيص للشركات في منطقة العزيزية ما يساهم في استيعاب الأعداد الكبيرة وتنظيمهم وتخفيض التكلفة، كما أن الشركات والمؤسسات تأمل من وزارة الحج القيام بمخاطبة جميع الجهات ذات العلاقة في تذليل الصعوبات التي تواجه حجاج الداخل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X