الرئيسية / الذهب و النفط / ارتفاع مبيعات الذهب في الشرقية بنسبة 70%

ارتفاع مبيعات الذهب في الشرقية بنسبة 70%

ذكر مستثمرون في قطاع الذهب أن أسواق المنطقة الشرقية شهدت نشاطاً كبيراً خلال أيام عيد الفطر والأيام السابقة له، رافقه ارتفاع في حركة مبيعات الذهب وصلت إلى 70%.

 وأضافوا أن ارتفاع المبيعات أحدث حركة نشطة داخل القطاع أوصلت حجم مبيعات الذهب بالمنطقة الشرقية خلال فترة العيد إلى 50 مليون ريال.

وأوضحوا أن سبب الإقبال يعود إلى رغبة المواطنين في شراء الذهب بمناسبة عيد الفطر وكذلك تزامن غالبية المناسبات الاجتماعية مع هذا التوقيت من السنة.

وقال علي الدجاني “بائع في محل ذهب” إن هناك اختلافاً ملموساً بين حركة مبيعات فترة العيد في العام الماضي عن هذا العام بنفس الفترة حيث إن هنالك ارتفاعا بلغ 15% في حركة مبيعات الذهب خلال العام الحالي، وأن أسعار الذهب ظلت متذبذبة بفوارق بسيطة خلال شهر رمضان وأن جرام الذهب تبلغ قيمته في هذه الفترة متراوحة بين 195 و 215 ريالا.

من جانب آخر يؤكد عضو لجنة الذهب والمجوهرات بغرفة الشرقية جواد الأربش أن هناك إقبالاً كبيراً على محلات الذهب خلال فترة العيد والأيام الأخيرة من شهر رمضان التي بدورها أثرت بشكل كبير على نشاط حركة المبيعات بالارتفاع حيث إن حجم مبيعات الذهب في المنطقة الشرقية خلال فترة عيد الفطر المبارك وصلت إلى 50 مليون ريال وهذا بفعل نشاط حركة المبيعات في قطاع الذهب.وأوضح الأربش أن محلات الذهب في المنطقة الشرقية تجاوزت 1000 محل مما ساهم في رفع القيمة الإجمالية لصافي حجم مبيعات الذهب مقروناً بالإقبال الكبير في هذه الفترة من قبل المواطنين والتي تقترن بها غالبية المناسبات والحفلات الاجتماعية.

وقال رجل الأعمال عبدالغني المهنا إن كثرة المناسبات الاجتماعية وحلول مناسبة عيد الفطر المبارك من أهم العوامل التي أدّت إلى نشاط حركة مبيعات الذهب في المنطقة الشرقية وهو ما شهدته أسواق الذهب خلال الأيام الأخيرة من شهر رمضان الكريم وأيام عيد الفطر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X