الرئيسية / الذهب و النفط / انسحاب شركة البترول الصينية من تطوير حقل غاز إيراني

انسحاب شركة البترول الصينية من تطوير حقل غاز إيراني

كشفت تقارير إعلامية إيرانية عن انسحاب شركة البترول الوطنية الصينية من المرحلة الثانية لتطوير حقل بارس الجنوبي البحري للغاز، وحمّلت الشركة مسؤولية التأجيل المستمر و”غير المسبوق” للمشروع.

ووقعت طهران عقدا بقيمة 4.7 مليار دولار مع شركة البترول الوطنية الصينية في 2009 للمساعدة في تطوير المرحلة الثانية من الحقل لتحل محل ”توتال” الفرنسية التي اتهمتها إيران أيضا بتأخير المشروع.

وقالت التقارير: إن الشركة الصينية أرجأت المشروع لأكثر من 1130 يوما ولم تبدأ بعد في الخطوات المبدئية مثل تسوية الأرض وإقامة الأسوار.

وحذرت شركة البترول الوطنية الإيرانية الشركة الصينية في العام الماضي من أنه ”سيجري استبدالها بشركات محلية” لو استمرت الشركة الصينية في تأجيل المشروع.

وتمتلك إيران ثاني أكبر احتياطي غاز طبيعي في العالم، ولكنها لم تصبح مصدّرا رئيسا بعد، بسبب العقوبات الدولية بشأن برنامجها النووي المثير للجدل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X