الرئيسية / سفر و سياحة / المملكة القابضة تبيع فندق فيرمونت سان فرانسيسكو بـ 200 مليون دولار

المملكة القابضة تبيع فندق فيرمونت سان فرانسيسكو بـ 200 مليون دولار

أتمت شركة المملكة القابضة، التي يرأس مجلس إدارتها الأمير الوليد بن طلال، صفقة بيع فندق فيرمونت سان فرانسيسكو اتوب نوب هيل بنحو 200 مليون دولار عن طريق ائتلاف تجاري تقوده إحدى الشركات التابعة لإدارة أوكتري وعقارات المستثمر مايكل روزنفيلدز.

وقد تم شراء الفندق من مارتز وشركة ولف وشركاه، التي استحوذت على استثماراتها في الفندق عام 1998 عن طريق شراكة مع شركة المملكة القابضة مع الاحتفاظ بمصلحتها. وقد احتفظت شركة المملكة على 28 في المائة من حصتها في الفندق. وستستمر فنادق ومنتجعات فيرمونت، التي مقرها في تورنتو، كندا، في إدارة الفندق، حيث تمتلك شركة المملكة القابضة حصة قدرها 35 في المائة في فنادق ومنتجعات فيرمونت.

وقال الأمير الوليد: ”هذه الصفقة تدل على قدرة شركة المملكة لتحقيق عوائد مجدية”. وقد افتتح فندق سان فرانسيسكو فيرمونت في عام 1907، حيث صمم المبنى عن طريق شركة مكيم (McKim) وميد آند وايت (Mead & White) ومورغان جوليا، وذلك على مدى 105 أعوام، ومنذ افتتاحه كان بمنزلة مقر لرؤساء الولايات المتحدة وقادة العالم والمشاهير.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X