الرئيسية / الاقتصاد / السعوديون يتصدرون الأنشطة التجارية في الإمارات

السعوديون يتصدرون الأنشطة التجارية في الإمارات

أظهرت البيانات الصادرة عن وزارة المالية الإماراتية تصدر رجال الأعمال السعوديون قائمة زملائهم الخليجيين في حجم الأنشطة التجارية في الإمارات العام الماضي، مشيرةً إلى أنه من بين أكثر من 29 ألف ترخيص منح لرجال أعمال خليجيين العام الماضي استحوذ السعوديون على حصة الأسد منها بنسبة 43.5 في المائة.

وقال يونس حاجي الخوري وكيل وزارة المالية إنه وفقا لأحدث تقرير إحصائي لمجالات السوق الخليجية المشتركة، أعدته وزارة المالية، ويستعرض البيانات المتعلقة بمواطني دول مجلس التعاون الممارسين للأنشطة الاقتصادية في الإمارات، فإن المواطنين السعوديين جاءوا في المرتبة الأولى بين مواطني دول مجلس التعاون الحاصلين على رخص لممارسة الأنشطة الاقتصادية في الدولة، بواقع 12.58 ألف سعودي بنهاية عام 2011 مقابل 4.72 ألف سعودي بنسبة 41.56 في المائة من الإجمالي في نهاية عام 2006.

وجاء الكويتيون في المرتبة الثانية بواقع 5.67 ألف كويتي بنسبة 19.61 في المائة من الإجمالي بنهاية عام 2011 مقابل 2.13 ألف كويتي بنسبة 18.8 في المائة من الإجمالي في نهاية عام 2006. وجاء في المرتبة الثالثة المواطنون العمانيون بواقع 4.63 ألف عماني بنسبة 16.03 في المائة من الإجمالي بنهاية عام 2011 مقابل 2.13 ألف عماني بنسبة 18.46 في المائة من الإجمالي في نهاية عام 2006.

وجاء المواطنون البحرينيون في المرتبة الرابعة بواقع 4.25 ألف بحريني بنسبة 14.69 في المائة من الإجمالي بنهاية عام 2011 مقابل 1.68 ألف بحريني بنسبة 14.83 في المائة من الإجمالي في نهاية عام 2006، يليهم المواطنون القطريون في المرتبة الخامسة بواقع 1.78 ألف قطري بنسبة 6.14 في المائة من الإجمالي بنهاية عام 2011 مقابل 709 قطريين بنسبة 6.26 في المائة من الإجمالي في نهاية عام 2006.

ووفقا للإحصاءات ارتفع إجمالي عدد مواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الحاصلين على رخص لممارسة الأنشطة الاقتصادية في الإمارات من 11.33 ألف مواطن خليجي بنهاية عام 2006 إلى 13.02 ألف مواطن خليجي بنهاية عام 2007، وقفز إلى 21.87 ألف مواطن خليجي بنهاية عام 2008 وارتفع مجددا إلى 24.11 ألف مواطن خليجي بنهاية عام 2009 وواصل الارتفاع فبلغ 26.33 ألف مواطن خليجي بنهاية عام 2010 وارتفع مجددا خلال العام الماضي ليصل إلى 28.91 ألف مواطن خليجي.

وقال الخوري إن الإمارات استمرت في منح التراخيص لمواطني دول المجلس لممارسة الأنشطة الاقتصادية في أسواق الدولة دون أية عقبات أو عراقيل.

وأوضح الخوري أن عدد الشركات المساهمة العامة في الإمارات المسموح لمواطني دول المجلس بتداول أسهمها، ارتفع بوتيرة سريعة خلال السنوات الست الماضية، وبلغ 79 شركة عام 2011 من إجمالي 106 شركات مساهمة عامة مسجلة لدى هيئة الأوراق المالية والسلع في الدولة، مقارنة بـ 85 شركة عامي 2010 و2009، في حين كان عدد الشركات المساهمة العامة المسموح للخليجيين بتملك وتداول أسهمها 83 شركة عام 2008، و73 شركة عام 2007، وفقط 55 شركة عام 2006.

وقال الخوري إن العدد الإجمالي للمستثمرين الخليجيين في الشركات المساهمة العامة في الدولة بلغ عام 2011 نحو 212 ألف مستثمر مقارنة بـ 208,3 ألف مستثمر عام 2010 بنمو بلغت نسبته نحو 1,9 في المائة.

ولفت إلى أن إجمالي قيمة رؤوس الأموال الخليجية في أسهم الشركات المساهمة العامة في الدولة بلغ 5,314 مليار درهم، بنهاية العام الماضي.

وأوضح أن التقرير الإحصائي لمجالات السوق الخليجية المشتركة لعام 2011 يبين أن هناك نحو 123,8 ألف مستثمر سعودي يملكون أسهما في الشركات المساهمة العامة في الدولة بقيمة 2,05 مليار درهم، في حين يملك 32,7 ألف مستثمر كويتي أسهماً بقيمة 1,3 مليار درهم.

ولفت إلى أن المستثمرين البحرينيين البالغ عددهم نحو 16,14 ألف مستثمر، يملكون استثمارات في الشركات المساهمة العامة في الدولة تبلغ قيمتها نحو مليار درهم، يليهم العمانيون بعدد 23,9 ألف مستثمر وبقيمة رؤوس أموال تبلغ 637 مليون درهم، ثم القطريون بعدد 15,5 ألف مستثمر تبلغ قيمة أسهمهم 333 مليون درهم.

وأشار الخوري إلى أن المستثمرين السعوديين يشكلون نحو 58 في المائة من إجمالي عدد المستثمرين الخليجيين، تمثل استثماراتهم نحو 38,7 في المائة من حيث مجموع قيمة رأس المال، ويمثل الكويتيون 15,4 في المائة من حيث العدد، يستحوذون على 24,5 في المائة من قيمة رأس المال، يليهم البحرينيون الذين يشكلون 7,6 في المائة من عدد المستثمرين الخليجيين في الدولة، لكنهم يستحوذون على 18,6 في المائة من قيمة رأس المال.

وجاء العمانيون بنسبة 11,3 في المائة من حيث العدد، بحصة تبلغ 12 في المائة من إجمالي رأس المال، ثم القطريون بحصة تبلغ 7,3 في المائة من العدد و6,3 في المائة من رأس المال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X