الرئيسية / الاقتصاد / المملكة: تراجع الشيكات المرتجعة بنسبة 50% نهاية 2011

المملكة: تراجع الشيكات المرتجعة بنسبة 50% نهاية 2011

كشفت نشوى طاهر رئيس اللجنة التجارية الرئيسية في غرفة جدة عن تراجع إجمالي قيمة الشيكات المرتجعة نهاية العام الماضي بنسبة 50% مقارنة بعام 2010، إذ بلغت نحو 5 مليارات ريال، كما بلغ إجمالي عدد الشيكات المرتجعة نهاية 2010، نحو 101 ألف و488 شيكا، مقارنة بنحو 52 ألفا و468 شيكا في العام الماضي.

وأكدت طاهر الاتفاق على رفع تقرير للمسئولين في الجهات المعنية بخصوص التوصيات التي تم التوصل إليها لتطبيق أشد العقوبات على أصحاب الشيكات المرتجعة التي يأتي من ضمنها طلب إلغاء العضوية وسحب سجلاتهم التجارية، مؤكدة أن أعضاء اللجنة طالبوا بتفعيل الربط بين الجهات الحكومية المختلفة المعنية بالشيكات كإدارة شرطة المحافظة ومكتب فصل المنازعات التجارية بوزارة التجارة ومكتب الإدعاء العام والغرفة التجارية ومن ثم إصدار تعميم بتوزيع المهام بينهم للقضاء على الأضرار والمخالفات القانونية التي تسببها الشيكات المرتجعة.

جاء ذلك خلال اجتماع استثنائي للجنة، بحضور رئيس مجلس إدارة الغرفة صالح كامل والأمين العام للغرفة، وعدد من اصحاب الأعمال، حيث اعيد انتخابها رئيسة للجنة لدورة ثالثة تستمر حتى نهاية عام 2013 واختير علي رضا نائباً أول للرئيس، وماجد النافع نائباً ثانياً.

وأوضحت طاهر أن الاجتماع ناقش 4 ملفات رئيسية، حيث جرى الإطلاع على طلب وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق الربيعة بتحديد المعوقات التي تواجه القطاع التجاري والتنسيق من أجل ورشة عمل يشارك فيها المسئولون لإيجاد الحلول، كما تم مناقشة ترتيبات إطلاق منتدى جدة التجاري خلال عام 2013، بعد اللقاء الذي تم بين اللجنة العلمية للمنتدى وكلية الاقتصاد والإدارة بجامعة الملك عبدالعزيز، مشيرة أن اللجنة عبرت عن استيائها من الاتهامات التي توجه من قبل بعض وسائل الإعلام للتجار بألفاظ غير لائقة، وشددت على ضرورة التأكد من المعلومات المنشورة سواء كانت إيجابية أو سلبية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X