الرئيسية / الاقتصاد / توقعات بمضاعفة الاستثمارات السعودية في مصر

توقعات بمضاعفة الاستثمارات السعودية في مصر

شهدت الفترة الماضية توجه عدد كبير من المستثمرين ورجال الأعمال المصريين إلى البحث عن شراكات مع رجال أعمال ومستثمرين سعوديين، لإنشاء كيانات استثمارية ضخمة، لذا فمن المتوقع مضاعفة حجم الاستثمارات السعودية في مصر خلال الفترة المقبلة، حسب مستثمرون مصريون.

وتشير تقديرات مجلس الأعمال المصري – السعودي إلى أن حجم الاستثمارات السعودية في مصر ارتفع إلى 16 مليار جنيه، أي ما يعادل نحو 2.8 مليار دولار، وتشير التوقعات إلى ارتفاع حجم هذه الاستثمارات خلال الفترة المقبلة إلى نحو 10 مليارات دولار، أي ما يعادل 60 مليار جنيه مصري.

وتوقع رئيس الشركة المصرية السعودية، حسني رضا، زيادة حجم الاستثمارات العربية خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أن المستثمرين في السعودية وقطر أعلنوا أكثر من مرة أنهم ينتظرون عودة الاستقرار للشارع المصري للبدء في ضخ استثمارات جدية أو التوسع في استثمارات قائمة، مشيراً إلى تضاعف حجم هذه الاستثمارات إلى عشرات المليارات خلال وقت قريب.

وأكد رضا أن المستثمرين السعوديين يبحثون عن فرص في الاستثمار العقاري والسياحة والفندقة والنشاط الزراعي، خاصة أن لديهم خبرات كبيرة في مجال الزراعة، ويمكن الاستفادة من تجارب السعودية في المجال الزراعي، خاصة أن هناك نماذج جيدة لاستثمارات زراعية سعودية على أرض مصر، وهذه الاستثمارات قائمة منذ سنوات عديدة وشهدت نمواً مطرداً خلال الأعوام الماضية.

ولفت رضا إلى أن أغلب المستثمرين السعوديين خلال الفترة الماضية بدؤوا محادثات مع رجال أعمال مصريين للدخول في شراكات لإنشاء كيانات استثمارية ضخمة خاصة في قطاعات السياحة والفنادق والاستثمار العقاري والزراعة والصناعة.

استثمارات متنوعة

وتتوزع الاستثمارات السعودية في مصر على النشاط الصناعي بنسبة 36%، والخدمات والتمويل بنسبة 28% و16% في قطاع السياحة والفندقة، فيما يقيم في مصر نحو 700 ألف سعودي في مصر بين مقيم بصفة دائمة أو غير دائمة.

وخلال عام 2011 أو ما يطلق عليه عام الثورة، تراجعت أسهم الشركات السعودية المساهمة المدرجة في البورصة المصرية بنسب كبيرة، وشهدت هذه الأسهم وقف التداول عليها لعدة أيام خلال الفترة الماضية، ما نتج عنه تحقيق هذه الشركات لخسائر تقدر بملايين الجنيهات.

وكان لقاء قد تم خلال الأيام الماضية قد جمع بين رئيس مجلس الشعب المصري الدكتور محمد سعد الكتاتني، ووفد من مجلس الأعمال السعودي المصري، وشكل الكتاتني لجنة عاجلة من مختلف اللجان ذات العلاقة في مجلس الشعب المصري، للنظر في قضايا المستثمرين السعوديين الذين تواجه استثماراتهم ونشاطاتهم الاقتصادية في مصر عدة عقبات ومشاكل، على أن يبدأ عمل اللجنة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وحسب الأرقام التي أعلنتها الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة المصرية، فإن إجمالي الاستثمارات العربية المباشرة في مصر يصل إلى نحو 19.8 مليار دولار، فيما تعد السعودية أكبر مستثمر عربي في مصر.

فيما توقعت الهيئة العامة المصرية للاستثمار والمناطق الحرة في مصر زيادة حجم الاستثمارات السعودية في مصر خلال الفترة المقبلة، وأكدت أن الاستثمارات السعودية لم تتأثر بالأحداث التي شهدتها مصر بعد الثورة.

مباحثات

وأوضح عضو نقابة رجال الأعمال، أشرف القاضي، أنه ورغم البيئة السيئة لمناخ الأعمال في مصر قبل الثورة، لكن كانت هناك استثمارات سعودية ضخمة في مصر، وكان سوق العقار والاستثمار العقاري المصرية هي أكثر الأنشطة الاستثمارية الجاذبة للاستثمارات السعودية

X