الرئيسية / الاقتصاد / توقيع أربع اتفاقيات لتطوير رأس الخير

توقيع أربع اتفاقيات لتطوير رأس الخير

وقعت الهيئة الملكية للجبيل وينبع أربع اتفاقيات مع المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة والمؤسسة العامة للموانئ وشركة معادن وشركة مرافق الكهرباء والمياه بالجبيل وينبع، وتنص الاتفاقيات الأربعة على تسلم الهيئة عددا من المواقع لتتولى فعلياً عمليات التطوير والإدارة الكاملة للمدينة الصناعية الجديدة، وتوفير الخدمات الأساسية وأعمال التشغيل والصيانة للمرافق الخدمية في مدينة رأس الخير.

وعقب التوقيع على الاتفاقيات، أكد سمو الامير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع أن الدولة أولت قطاع الصناعة البتروكيماوية والتعدينية اهتماماً ملحوظاً من خلال توفير المناخ الملائم والتسهيلات اللازمة للمستثمرين المحليين والأجانب ما أسهم في إنشاء مجمعات صناعية عملاقة وفق أحدث المواصفات مما شجع الشركات العالمية للاستثمار في مختلف مناطق المملكة عموماً وفي المدن الصناعية التابعة للهيئة الملكية على وجه الخصوص.

وبين سموه أن الهيئة تمكنت في مدة وجيزة من إعداد خطة عامة لمدينة رأس الخير لتحدد مسار التنمية الصناعية والاقتصادية لهذه المدينة الفتية، وتتمثل أهم أهداف هذه الخطة في تحويل المملكة إلى محور استراتيجي في مجال التعدين ومنافس عالمي في أسواق هذه الصناعة، موضحاً أن هناك 26 عقداً تختص بأعمال مدينة رأس الخير الصناعية، منها ما تم ترسيته، ومنها ما هو تحت الترسية، وقد بلغت التكلفة الإجمالية لهذه العقود أكثر من خمسة مليارات ريال. واثنى على التكامل الذي يتم بين الهيئة وشركائها في وزارات المالية والبترول والثروة المعدنية والصناعة والتجارة والمياه والكهرباء والنقل والاقتصاد والتخطيط وشركات أرامكو وسابك ومعادن ومرافق وغيرها من الشركاء الاستراتيجيين بإلاضافة إلى شركات القطاع الخاص العاملة في المدن التابعة للهيئة الملكية.

وقع الاتفاقيات الأربع صاحب السمو الأمير سعود بن عبدالله بن ثنيان آل سعود، والمهندس عبد الله الحصين وزير المياه والكهرباء، والمهندس عبدالعزيز التويجري رئيس المؤسسة العامة للموانئ، والمهندس خالد المديفر الرئيس التنفيذي لشركة معادن، والمهندس ثامر الشرهان الرئيس التنفيذي لشركة مرافق الكهرباء والمياه بالجبيل وينبع، بحضور الدكتور جبارة الصريصري وزير النقل، والدكتور محمد الجاسر وزير الاقتصاد والتخطيط، والدكتور عبد الرحمن آل إبراهيم محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، والمهندس عبدالله السيف رئيس مجلس إدارة شركة معادن.

وتنص الاتفاقية الموقعة مع المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة على أن تسلم المؤسسة للهيئة الملكية الأرض البالغ مساحتها 18 كلم2 التي تمثل الموقع غير المستفاد منه في محطات الكهرباء والمياه في مدينة رأس الخير الصناعية.

وتضمنت الاتفاقية تحديد ممرات نقل المياه وحرم مرور خطوط النقل العلوية للطاقة الكهربائية وخطوط أنابيب الغاز والوقود، وستسلم المؤسسة كافة الاحداثيات والخرائط الخاصة بتلك المواقع للهيئة الملكية.

أما الاتفاقية الموقعة مع المؤسسة العامة للموانئ فتنص على أن تضطلع المؤسسة بمسؤوليتها في إدارة وتجهيز وتشغيل وصيانة ميناء رأس الخير الصناعي.

كما تضيف المؤسسة الدراسة التي ستجريها الهيئة الملكية والمتعلقة بالخطة العامة لميناء رأس الخير الى خطة العمل المتفق عليها بين الطرفين اللذين اتفقا على أن تكون شاملة لتحديد استخدامات الأراضي وتخصيصها والتجهيزات المستقبلية المطلوبة بما فيها الأرصفة وحجم المنافع وكمية الصادرات والواردات المتوقعة، وستتولى المؤسسة تأجير أراضي الميناء على الجهات التي تحددها الهيئة الملكية مع المؤسسة وفق الخطة العامة للمدينة.

أما الاتفاقية الموقعة مع شركة معادن فنصت على أن تسلم الشركة الأرض الصناعية في رأس الخير البالغ مساحتها 70 كلم2 إلى الهيئة الملكية للجبيل وينبع وتحويل أصول التجهيزات الأساسية الرئيسية في المواقع العامة إلى الهيئة الملكية، وتحديد واجبات ومسؤوليات كلا الطرفين، والالتزام باتفاقيات السكة الحديدية وحقوق الأرض المشتملة على أغراض التحويل والاستخدامات وملكية القرية السكنية وخدمات التشغيل والصيانة والخدمات الادارية للمرافق.

فيما تنص الاتفاقية الموقعة مع شركة مرافق على أن تتولى الشركة توفير خدمة المياه في مدينة رأس الخير على غرار ما تقوم به في مدينتي الجبيل وينبع الصناعيتين، حيث ستتولى مرافق أعمال الإدارة والتشغيل والصيانة لخدمات المياه بما فيها مياه الشرب والصرف الصحي الصناعي والري والتبريد بمياه البحر.

من جانبه قال المهندس خالد المديفر الرئيس التنفيذي لشركة معادن إن الشركة أكملت إنشاء وتشغيل البنى التحتية التي تدعم تشغيل مجمع مشروع الفوسفات ومجمع مشروع الألمنيوم منذ استلامها لأرض رأس الخير من وزارة البترول والثروة المعدنية عام 2005.

كما قامت بعمل مخطط عام لمنطقة رأس الخير ليشمل الصناعات التعدينية الأساسية للفوسفات والألمنيوم وما يقوم على هامشه من صناعات تحويلية وما يلزم لها من خدمات ومنافع لبناء وتشغيل هذه الصناعات وتصميم ميناء صناعي متكامل للمدينة.

فيما أكد المهندس ثامر الشرهان الرئيس التنفيذي لشركة مرافق، التزام الشركة بمسؤولياتها تجاه رأس الخير وإتمامها لكافة المشاريع المنتظرة في وقت قياسي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X