الرئيسية / العقار / مدينة وعد الشمال تضاعف أسعار العقار في محافظة طريف

مدينة وعد الشمال تضاعف أسعار العقار في محافظة طريف

كشف الدكتور محمد الوردة رئيس بلدية طريف المكلف، عن ارتفاع أسعار العقار في المحافظة بنسبة 100%، بعد أن أقر مجلس الوزراء برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز الإثنين قبل الماضي، إنشاء مدينة صناعية في منطقة الحدود الشمالية باسم مدينة ”وعد الشمال” للصناعات التعدينية.

وبحسب قرار مجلس الوزراء فإنه تخصص أرض مساحتها 290 كيلو مترا مربعا، لإقامة المدينة عليها، وكذلك تخصيص أرض مجاورة لتلك المدينة مساحتها 150 كيلومترا مربعا لمشروع شركة معادن للصناعات الفوسفاتية ومشاريعها الأخرى المرتبطة به في منطقة أم وعال.

وعزا رئيس بلدية طريف تلك الارتفاعات الكبيرة في أسعار الأراضي في المحافظة إلى توافد أعداد كبيرة من رجال الأعمال من خارج المحافظة بحثا عن الشراء وساهموا في رفع الأسعار، خصوصا الأراضي الواقعة على الشوارع الرئيسية والأراضي التجارية.

ويشير الوردة إلى أن المدينة الصناعية “وعد الشمال” ستحرك الاقتصاد بجميع أنواعه في المنطقة الشمالية وبوجه خاص في محافظة طريف بحكم قربها من المدينة الصناعية. وتوقع أن تشهد طريف نموا وحركة اقتصادية كبيرة خلال الأيام القادمة بتوافد عديد من التجار للاستثمار في المحافظة بجميع أوجهه، وسينعش الحركة التجارية في المحافظة التي كانت تعاني ركودا لعدم وجود ما يحركها – على حد قوله.

محمد صالح العنزي أحد المستثمرين في العقار في محافظة طريف أكد أن المدينة الصناعية “وعد الشمال” حركت النشاط العقاري بشكل كبير وارتفعت الأسعار إلى أرقام خيالية نظرا لحركة الشراء التي تشهدها المحافظة في الأراضي من مستثمرين من خارج المحافظة. وقال العنزي إن الأراضي ارتفعت عن السابق بشكل كبير نتيجة للطلب المتزايد عليها.

محمد ثويني الرويلي أحد المواطنين في محافظة طريف يقول إن طريف موعودة بالخير الكثير من “وعد الشمال” التي ستساهم في إنعاش وتحريك الاقتصاد فيها، الذي سينعكس إيجابا على المواطنين بشكل عام، من إيجاد الأسواق والمراكز التجارية الضخمة التي تفتقدها المحافظة، كما أنها ستسهم في إيجاد فرص العمل لشباب المحافظة في جميع المجالات الموجودة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X