الرئيسية / سفر و سياحة / الدوحة تجذب السعوديين رغم ارتفاع الأسعار

الدوحة تجذب السعوديين رغم ارتفاع الأسعار

خلال الأيام القليلة الماضية شهدت العاصمة القطرية ( الدوحة ) إقبالا كبيرا من قبل السعوديين القادمين اليها من مختلف مدن المملكة خصوصا الشرقية والرياض لقضاء عطلة الربيع في ربوعها والاستمتاع بالأجواء الربيعية فيها إضافة إلى مشاهدة ما تتميز به الدوحة من جماليات المكان، إضافة الى التبضع من الأسواق الحديثة والتراثية والقديمة.

ويحرص السعوديون على زيارة المتحف الإسلامي وسوق واقف والتسوق في المجمعات التجارية الكبرى والاستمتاع بجولة بحرية في القوارب التقليدية ( الجلبوت ) حيث يتجول بك القارب المستأجر على طول شاطىء الكورنيش لتشاهد معالم الدوحة بدءا من المتحف الإسلامي ووزارة الداخلية مرورا ببعض الوزارات ووصولا لمنطقة الأبراج حيث تشمخ أمامك غابة من ناطحات السحاب التي تؤكد ما وصلت اليه قطر الشقيقة من تقدم وتطور لافتين.

صورة جميلة

والتقت «الرياض» ببعض من المواطنات السعوديات اللواتي قضين اجازة الربيع في الدوحة فكانت هذه الآراء التي لا تخلو من طرافة وامال في البداية تقول السيدة ام عبد العزيز وكانت قادمة من الرياض إنها الزيارة الأولى التي تزور فيها دولة قطر ولم تكن تتوقع أبدا أن تجدها بهذه الصورة الجميلة والرائعة فهناك حركة عمرانية كبيرة تشاهد في كل مكان . وأعجبها سوق واقف وما فيه من تراث واهتمام بتوظيف الأشياء القديمة التي أكدت حسن تنظيم واهتمام .. ولقد دهشت كثيرا بمنطقة الأبراج والأسواق وتضيف أتمنى اهتمام حكومتنا بمنفذ سلوى وجمركها وتطويره ليواكب ما تعيشه المملكة من تقدم وتطور. الاسعار نار

اما أم عبد الرحمن وكانت قادمة من القصيم قالت هذه المرة الثالثة التي ازور فيها الدوحة .. لقد أعجبتني عندما شاهدتها في تقرير مصور .. وقررنا هذا العام أن نجتمع مع الأبناء هنا ولقد جئنا في سيارتين وبصراحة يا بنتي استمتعنا كثيرا بس الأسعار هنا فيها مبالغة لقد أصرت ابنتي على شراء فستان لمناسبة قادمة من احد الأسواق الكبرى فكان المبلغ الذي دفعته خياليا .. كذلك أسعار الأكل في المطاعم مرتفعة.. وتقول عن الأشياء التي شاهدتها وأعجبتها .. بصراحة تواجد المنتجات السعودية بكثرة وفي مختلف الأسواق والمجمعات حتى أن اخواننا القطريين يقبلون عليها إقبالا كبيرا.

برنامج يومي

أم عماد وهي ربة بيت قادمة من بقيق تقول احضر بين فترة وأخرى الى دولة قطر .. أشعر براحة نفسية كبيرة فيها.. عطلة الربيع العام الماضي ذهبنا للعمرة وهذا العام خضعنا لإرادة الأولاد والبنات الذين رغبوا في زيارة الدوحة ، ولقد وضعنا برنامجا يوميا لزيارة مختلف الأماكن في الدوحة ففي النهار نقوم بزيارة المتاحف وسوق واقف وفي العصر نقوم بجولة على الكورنيش او نذهب لنتسوق وبعدها نقضي وقتا ممتعا في مشاهدة فيلم جديد.

الماضي الجميل

وأخيرا تقول ابتسام طالبة قادمة مع أسرتها من الهفوف : على الرغم من أن قطر الشقيقة قريبة جدا من الاحساء الا أن ظروف والدي لا تسمح له بالسفر فهو رجل كبير .. وبالتالي لم أشاهد قطر الا في التلفزيون .. لكن الحمد لله بعدما أخذ شقيقي رخصة قيادة اقنع الوالد أن يصطحبنا الى الدوحة في عطلة الربيع بل وأقنع الوالد أن يأتي معنا . وبعد تردد وافق .. وبعدما حضرنا الى هنا لم يصدق أن قطر وصلت في تطورها الى هذا الحد صحيح أنه شاهد الكثير من التقارير والصور في التلفزيون لكن المشاهدة المباشرة غير .. والحمدلله استمتعنا طوال الايام الثلاثة الماضية كثيرا خصوصا عندما جلس الوالد في مقهى شعبي في سوق واقف فتذكر الماضي الجميل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X