الرئيسية / سفر و سياحة / مليون سعودي يحزمون أمتعتهم لقضاء الأجازة في الخارج

مليون سعودي يحزمون أمتعتهم لقضاء الأجازة في الخارج

شهدت الأيام الخمسة الماضية مغادرة مليون مسافر سعودي لقضاء أجازة نصف العام الدراسي عبر مطارات المملكة والمنافذ البرية، توجه 40% منهم إلى دبي، والنسبة الباقية توجهت إلى لبنان، البحرين، الكويت، وبعض الدول الأوروبية.

وقالت مصادر عاملة في القطاع السياحي والفندقي في المنطقة الشرقية أن جسر الملك فهد ومنفذ الخفجي والبطحاء شهدت عبور أكثر من 600 ألف سيارة خلال خمسة أيام، وتوقعت أن يصرف السعوديون في الخارج خلال هذه الفترة أكثر من أربعة مليارات ريال مقابل السكن والغذاء دون المواصلات والترفيه والتسوق وبعض المصروفات الأخرى كالمحروقات ورسوم التأمين.

وأشارت المصادر إلى أن فنادق دبي وصلت نسبة الأشغال فيها إلى 100 في المائة، ويتوقع أن تصل المصروفات إلى أكثر من ثمانية مليارات في حال احتساب هذه المصروفات.وقال المهندس خالد النصار – مستثمر في القطاع السياحي – إن المنطقة الشرقية سجلت زيارة أكبر عدد من السياح على مستوى مناطق ومدن السعودية، بسبب اعتدال الجو وقصر الإجازة وعدم توافر حجوزات فنادق وطيران لبعض الدول المجاورة مثل دبي، مضيفا أن المنطقة الشرقية ما زال ينقصها كثير من الوسائل الجاذبة للسياح مثل المناطق الترفيهية والمجمعات التجارية والمطاعم. وعلل المهندس النصار تسرب السياح السعوديين للدول المجاورة عبر الحدود البرية والجوية بقلة المناطق الترفيهية وغلاء أسعار الفنادق والشقق والشاليهات، إضافة إلى عنصر مهم وهو عدم تحديث المدن الجاذبة للسياح خاصة المناطق البحرية وعدم وجود بنية تحتية، وعدم استغلال المناطق البحرية والبرية بالشكل المناسب لجذب السياح، فتجد العشوائية في المخيمات العشوائية المخالفة على الطرق السريعة والأسعار المبالغ فيها في الفنادق والشقق والاستراحات، مطالبا الهيئة العامة للسياحة والآثار بعمل دراسة واستبيان يوزع بشكل عشوائي على المواطنين في شتي مناطق السعودية لمعرفة السبب الرئيس في العزوف عن السياحة الداخلية والتوجه للسياحة الخليجية والعربية والأوروبية، خاصة الأسر السعودية ومحاولة توفير بعض وسائل الترفيه الحديثة بشروط وضوابط تتفق مع ديننا وتقاليدنا، مشيرا إلى أن أغلبية الدول المجاورة تعتمد في دخلها على السياح السعوديين خلال الإجازات الصيفية والدراسية والأعياد، وتقوم شركات متخصصة بتنظيم برامج ورحلات للأسر السعودية تناسب جميع أفراد الأسرة مع تقيدها بالقيم الإسلامية والعادات والتقاليد السعودية، وبأسعار مناسبة ومقبولة نظير هذه الخدمات. من جانبه قال المهندس خالد المزعل مدير مطار الملك فهد الدولي في الدمام إنه تم خلال الأيام الماضية تسيير 40 رحلة إضافية عبر شركات نقل عالمية إلى بعض الدول الخليجية والعربية، نظرا لكثرة الطلب على هذه الدول. وبين المهندس المزعل أن إدارته على أتم الاستعداد لتسيير هذه الرحلات بالتنسيق مع الجهات والشركات الناقلة بكل سلاسة، كما أنه لم يتم تغيير أو تأخير أي رحلة لجميع خطوط الشركات المقلعة من مطار الملك فهد الدولي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X