الرئيسية / الاقتصاد / عدد زوار المملكة في عام ٢٠١٠ بلغ ١١ مليون وأنفقوا 25.5 مليار ريال

عدد زوار المملكة في عام ٢٠١٠ بلغ ١١ مليون وأنفقوا 25.5 مليار ريال

بلغ عدد الزوار الذين وفدوا إلى المملكة خلال العام 2010 بلغ 10.85 مليون زائر أنفقوا 6.8 مليار دولار (25.5 مليار ريال) مقارنة بـ 10.9 مليون زائر أنفقوا 7.8 مليار دولار (29.25 مليار ريال) العام 2009 وذلك وفقاً لتقرير إحصائي حديث .

ووفقاً للتقرير الصادر عن منظمة السياحة العالمية بعنوان “قياس السياحة العالمية – إصدار أكتوبر 2011″، حازت المملكة حصةً مئويةً بلغت (17.8%) من عدد الوافدين لمنطقة الشرق الأوسط مقارنة مع نسبة (20.6%) عام 2009، مشيرا إلى أن المملكة احتلت المرتبة الثانية عربياً والـ 22 عالمياً بين أعلى الدول بحسب عدد الزوار خلال العام 2010 مقارنة بالمرتبة الـ 20 العام 2009، فيما حازت المركز الخامس عربياً والـ 37 عالمياً خلال العام نفسه من حيث المقبوضات مقارنة بالمرتبة الـ 31 خلال 2009.

وفيما يخص المؤشرات الرئيسة للحركة السياحية العالمية خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام 2011، قال التقرير إن عدد السياح خلال الفترة من يناير – أغسطس من عام 2011 بلغ (671) مليون سائح على مستوى العالم، مسجلاً بذلك نمواً مقداره (4.5%) مقارنة بالفترة نفسها من عام 2010، ونمواً قدره (11.3%) مقارنة بنفس الفترة من عام 2009، فيما سجل عدد السياح الدوليين خلال الفترة نفسها ما يقارب (69%) من إجمالي عدد السياح المتوقع بنهاية العام الحالي.

وبشأن منطقة الشرق الأوسط، سجلت المنطقة خلال الفترة من يناير إلى أغسطس من عام 2011، انخفاضاً بنسبة (9.1%) مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وبحسب الدول أظهرت سوريا أعلى انخفاض (37.6%)، تلتها مصر بنسبة انخفاض (34.7%)، فلبنان بانخفاض (24.7%)، ثم الأردن بانخفاض (14.1%)، فيما سجلت المملكة العربية السعودية ارتفاعاً كبيرا بنسبة بلغت (88.3%)، الإمارات (7.9%)، وعمان (12.4%).

وفيما يخص النقل الجوى ووفقاً لرابطة النقل الجوي الدولي (آياتا)، كشف التقرير عن زيادة نسبتها (6.3%) في حركة الركاب على الخطوط الدولية المجدولة (RPK) خلال الفترة يناير – سبتمبر من عام 2011 مقارنة مع نفس الفترة من عام 2010، بزيادة في النقل الجوي المحلي بنسبة (4.4%)، وزيادة في النقل الجوي الدولي بنسبة (7.5%) مقارنة بالفترة المماثلة من عام 2010. وتوقع التقرير نمواً في عدد السياح الدوليين بنسبة تتراوح ما بين (4% و 4.5%) بنهاية عام 2011، مع نمو للحركة السياحية لعام 2012، لتكون في نطاق (3%و 4%) ليكون أقل بقليل مما كان عليه في عام 2011.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X