الرئيسية / الذهب و النفط / ارتفاع أسعار النفط مدفوعاً بالأزمة الأوروبية وانقطاع الامدادات النيجرية والايرانية

ارتفاع أسعار النفط مدفوعاً بالأزمة الأوروبية وانقطاع الامدادات النيجرية والايرانية

بسبب استمرار تداعيات أزمة الديون الأوروبية وتزايد المخاوف العالمية من انقطاع امدادات النفط الإيراني والنيجيري، ارتفع خام القياس الأوروبي مزيج برنت أمس متجاوزاً 113 دولارا للبرميل.

ولعل أهم ما يثير قلق المستثمرون النفطيون التواترت الحالية بين طهران والبلدان الغربية على خلفية مقتل عالم نووي إيراني يوم الأربعاء، وإتهام طهران كل من الولايات المتحدة وإسرائيل بتدبير عملية الاغتيال.

وزاد خام برنت 83 سنتا إلى 113.07 دولارا للبرميل بحلول الساعة 0623 بتوقيت جرينتش. وصعد الخام الأمريكي الخفيف 49 سنتا إلى 101.36 دولار للبرميل الساعة 0022 بتوقيت جرينتش.

 

وقال جيرمي فريزن محلل السلع الأولية لدى سوسيتيه جنرال في هونج كونج “هناك بشكل واضح أسباب لحالة القلق في السوق”.

 

“كلما ازداد قلق السوق ترتفع الأسعار ومن المرجح أن يكون هناك بعض المقاومة في الاتحاد الأوروبي بشأن العقوبات.”

 

وأضاف “أعتقد أن السوق تقلل من قدرة إيران أو استعدادها لعمل شيء ما. لذا لم نر ارتفاعا كبيرا في الأسعار.”

 

وفرضت واشنطن عقوبات إضافية على إيران الشهر الماضي وسيعقد الاتحاد الأوروبي اجتماعا في 23 يناير ليقرر ما إذا كان سيحظر استيراد النفط من إيران.وصعدت الولايات المتحدة جهودها لمعاقبة إيران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل وتسعى اليابان وكوريا الجنوبية لخفض الواردات من النفط الإيراني والبحث عن مصادر بديلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X