الرئيسية / الذهب و النفط / خبير دولي : النفط يتجاوز 130 دولار حال إغلاق مضيق هرمز

خبير دولي : النفط يتجاوز 130 دولار حال إغلاق مضيق هرمز

أشار الان وليامسون كبير الاقتصاديين لدى شركة ترافيجورا التجارية إلى أن أسعار النفط في عام 2012 ستتراوح بين 115 و120 دولار، وهو أعلى متوسط سنوي على الإطلاق، مؤكداً على تجاوز سعر البرميل حاجز 130 دولار لفترة قصيرة، في حال نفذت إيران تهديدها بإغلاق مضيق هرمز.

وتوقع وليامسون أن تنهي معظم أسواق السلع الأولية هذا العام على مستويات مرتفعة عن بدايته، إذ إن التيسير النقدي سينشط النمو في الأسواق الناشئة.

 

وترافيجورا التي تتخذ من سويسرا مقراً هي ثالث أكبر شركة لتجارة النفط الخام في العالم.

 

وقال وليامسون: “سيبلغ متوسط سعر خام برنت 115-120 دولاراً للبرميل هذا العام، وهناك مجال لمزيد من الصعود إذا حدثت أزمة في الإمدادات. إذا أغلقت إيران بالفعل مضيق هرمز فقد يرتفع النفط فوق 130 دولاراً للبرميل في المدى القصير”.

 

وهددت إيران بإغلاق مضيق هرمز، أهم ممر ملاحي لتجارة النفط في العالم، مع تزايد التوترات بشأن برنامجها النووي.

 

ويرى وليامسون أنه قد يحدث ارتفاع مماثل إذا وقع هجوم على منشآت نفطية في العراق، حيث تسارعت وتيرة العنف منذ انسحاب القوات الأمريكية في ديسمبر/كانون الأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X