الرئيسية / الذهب و النفط / انطلاق المنتدى والمعرض الدولي السعودي للبتروكيماويات باكتوبر

انطلاق المنتدى والمعرض الدولي السعودي للبتروكيماويات باكتوبر

 يعد المنتدى والمعرض الدولي السعودي للبتروكيماويات الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط، ويهدف في نسخته الثانية إلى تسليط الضوء على الجديد في عالم الصناعات البتر وكيماوية واتجاهاتها ومستوى نموها إلى جانب التطرق إلى الاستراتيجيات لدعم التوسع في المملكة العربية السعودية في مجال البتروكيماويات والتكامل والتطوير للصناعات التحويلية وتسليط الضوء على دمج التقنيات الناشئة ونقل التكنولوجيا، إضافة إلى إتاحة الفرصة للالتقاء والتحاور وتواصل الشركات المشاركة مع بعضها ومع كبار المستثمرين في قطاع الصناعة على المستويين الإقليمي والدولي.

ويتحدث في المنتدى بعض أبرز الخبراء والمتحدثين في مجال البتر وكيماويات منهم عبد العزيز الجديمي نائب رئيس شركة أرامكو السعودية وعزام يوسف شلبي رئيس برنامج الكتلة الوطنية للتنمية الصناعية والدكتور علاء ناصف الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية للجبيل وينبع.

وقال ألن مارك مدير عام مجموعة بي أم أيه كلوبل البريطانية للمؤتمرات والمعارض الدولية المنظمة للمنتدى إن هناك 150 عارضا من الشركات الوطنية السعودية والعالمية تشارك في المنتدى، حيث تشتمل قائمة المعروضات على أنظمة الهندسة الكيماوية, ومصادر الطاقة والاستشارات, ومعدات الأمن والسلامة, ومعدات التبادل الحراري, وأنظمة الصيانة والتشغيل وهندسة التصنيع، إضافة إلى المضخات والصمامات، ومكائن معالجة التجهيز.

تنطلق في المنطقة الشرقية في الفترة من 9 إلى11 تشرين الثاني (أكتوبر) المقبل فعاليات ”المنتدى والمعرض السعودي الدولي للبتروكيماويات 2011” بمشاركة واسعة من الخبراء والمهتمين والباحثين في مجال البتروكيماويات في العالم وذلك في مركز معارض الظهران الدولي.

ويشارك في المنتدى 300 خبير ومهتم وباحث وأكثر من 30 متحدثا عالميا من 20 دولة في العالم، حيث سيتحدث الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة شركة سابك عن أبرز التطورات التي شهدتها المملكة في مجال صناعة البتروكيماويات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X