الرئيسية / الذهب و النفط / تقلبات سعرية مصدرها العجز الأمريكي وأزمة الديون في منطقة اليورو

تقلبات سعرية مصدرها العجز الأمريكي وأزمة الديون في منطقة اليورو

في ختام أسبوع شهد العديد من التوتر والقلق كبيرة بسبب المخاوف المتعلقة بالعجز الأمريكي وأزمة الديون في منطقة اليورو وتوخى المستثمرون الحذر قبيل صدور نتائج اختبارات التحمل على 90 بنكا في أوروبا المنتظرة في الساعة 1600 بتوقيت جرينتش الأمر الذي قد يدفع البعض لطلب مساعدة الدولة.وفي الساعة 0814 بتوقيت جرينتش نزل سعر مزيج برنت في عقود سبتمبر أيلول دولارا إلى 115.26 دولارا للبرميل بعد ان حل أجل عقود اغسطس اب أمس الخميس عند سعر 118.32 دولاراتراجع سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي دولارا يوم الجمعة بعد أن حذرت مؤسسة ستاندارد أند بورز من أنها قد تخفض تصنيفها الائتماني للولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم .وانخفض الخام الامريكي 37 سنتا الى 95.32 دولارا للبرميل بعد انخفاضه بأكثر من دولارين يوم الخميس.وانضمت ستاندارد أند بورز الى موديز في مراجعة التصنيف الائتماني للولايات المتحدة والتحذير من احتمال خفضه في وقت قريب قد يكون هذا الشهر اذا لم يتم التوصل الى اتفاق بين البيت الابيض والجمهوريين على رفع سقف المديونية الامريكية.وحذرت وزارة الخزانة الامريكية من ان أموالها ستنفد وقد تعجز عن سداد فواتير البلاد ما لم يتم رفع سقف الاقتراض الحكومي البالغ 13.3 تريليون دولار. وعدم التوصل الى اتفاق بحلول هذا الموعد قد يتسبب في هزة في اسواق المال العالمية ويدخل الولايات المتحدة في دورة كساد جديدة.ويوم الخميس قال محمد علي ابادي القائم بأعمال وزير النفط الايراني ان هناك كميات وفيرة من النفط للوفاء بالطلب العالمي وانه ليست هناك حاجة الى زيادة الانتاج مؤكدا موقف طهران المتشدد من مسألة السعر وعدم رضاها عن زيادة انتاج السعودية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X