الرئيسية / الذهب و النفط / تعتزم السعودية رفع إنتاجها من النفط إلى 10 ملايين برميل يومياً لمدة شهر

تعتزم السعودية رفع إنتاجها من النفط إلى 10 ملايين برميل يومياً لمدة شهر

أكدت مصادر رفيعة المستوى في “أوبك” أن السعودية ستنتج في تموز/يوليو المقبل 10 ملايين برميل يومياً لتلبية الطلب العالمي المتوقع أن يزيد، مقارنة بـ8.8 مليون برميل يومياً في أيار/مايو الماضي، على أن تخفض إنتاجها في آب/أغسطس، حين يُتوقع تراجع الطلب العالمي.

ونقلت صحيفة “الحياة” اللندنية عن أحد المصادر قوله إن اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” الأخير كان شديد التوتر بسبب افتقار وزير النفط الإيراني بالوكالة محمد علي عبادي الذي ترأس الاجتماع إلى الخبرة في المجال النفطي.

ولفت المصدر إلى تشبث الجزائر برفض أي زيادة في إنتاج المنظمة لأنها لا ترى أن ثمة نقصاً في المعروض العالمي من النفط. وقال محمد علي خطيبي، مندوب إيران لدى “أوبك”، لوكالة “رويترز” إن بلاده دافعت عن استقلال المنظمة. وأشار الى ضغوط قامت بها دول مستهلكة لرفع الانتاج.

وأعلن الأمين العام لـ”أوبك” عبدالله البدري، أن السبب في فشل اجتماع المنظمة يرجع إلى خلافات اقتصادية لا سياسية. وقال: “نشعر الآن بعدم الرضا، لأننا لم نتوصل إلى قرار، لكن هذه ليست نهاية العالم.. لم يكن (السبب) سياسياً، بل كان موقفاً اقتصادياً”.

وتابع: “واجهنا هذه الصعاب كثيراً في الماضي. بالطبع تمتعنا على مدى السنوات الست المنصرمة بجو يسوده الارتياح، والآن نشعر ببعض التوتر. آمل بأن نتغلب على ذلك”.

وأكد أن “سوق النفط العالمية تحظى بإمدادات وفيرة، وأن المنظمة ستراقب السوق عن كثب وتبلغ الدول الأعضاء بأي نقص في المعروض”.

وفي المواقف، حذّر البيت الأبيض من أن “عرض النفط ليس كافياً لتلبية الطلب”.

ورأى وزير النفط الهندي إس جايبال ريدي، أن “إخفاق أوبك في الاتفاق على زيادة الإنتاج سيضر الاقتصادات الآسيوية التي تنفق كثيراً بالفعل لدعم الوقود”.

وفي المقابل، قال وزير النفط الفنزويلي رافائيل راميريز: “إذا زادت دول أوبك إنتاجها النفطي فإن ذلك سيؤدي إلى انهيار الأسعار العالمية” وذلك بعدما ساهمت بلاده في إحباط اقتراح بزيادة سقف الإنتاج في اجتماع أوبك. وتؤيد فنزويلا منذ عقد ارتفاع أسعار النفط، بهدف تمويل برامج الإنفاق الاجتماعي للرئيس الاشتراكي هوغو تشافيز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X