الرئيسية / الاسهم السعودية / انخفاض الأسهم السعودية ببداية تداولاتها مسايرة اتجاه الأسواق العالمية

انخفاض الأسهم السعودية ببداية تداولاتها مسايرة اتجاه الأسواق العالمية

تراجع مؤشر الأسهم السعودية في بداية تداولات الأسبوع الحالي، متأثرا بعدة عوامل سلبية خارجية، ابرزها نزول الاسواق العالمية على خلفية ارقام اقتصادية امريكية، اثارت المخاوف من جديد حول وضع الاقتصاد العالمي.

وعند الاقفال انخفض المؤشر نحو 116 نقطة، بنسبة 1.73% وصولا الى 6625 نقطة ، وهو اكبر انخفاض يسجله السوق منذ شهرين.

وكانت مؤشرات الأسهم الرئيسية في بورصة وول ستريت الأمريكية قد اغلقت يوم الجمعة الماضي على انخفاض ، متأثرة بالارتفاع المفاجئ في معدل البطالة خلال الشهر الماضي.

ومقارنة بين سعري الافتتاح والاغلاق تراجعت اسعار 134 شركة من اصل اسهم 144 تم تداولها، وارتفعت اسعار تسع شركات، ووصلت كميات التداول 252 مليون سهم بقيمة 5.7 مليارات ريال.

وجاء التراجع رغم قناعة المتعاملين باوضاع الاقتصاد السعودي الايجابية واداء الشركات السعودية، الا ان المضاربين في مثل هذه الظروف يستغلون الاحداث للبيع السريع، والشراء بأسعار اقل، والاستفادة من استعادة السوق للاتجاه المرتفع، خاصة ان العوامل الاساسية لاتزال ايجابية واسعار النفط عند مستوى المائة دولار،وبيئة الأعمال في المملكة تسجل نموا مستمرا.

وعكست بعض الشركات الاتجاه المنخفض وفي مقدمتها اسهم الصحراء للبتروكياويات المرتفعة بنسبة 3.5% حيث يبدي المتعاملون تفاؤلهم بنتائج الشركة في الربع الثاني بعد اعلانها قبل شهر البدء بالتشغيل التجاري لشركة الواحة للبتروكيماويات إحدى الشركات التابعة لها اعتبارا من الأول من شهر أبريل 2011م ، علما ان شركة الواحة للبتروكيماويات مملوكة بنسبة 75 % من قبل شركة الصحراء ، ويهدف المشروع إلى إنتاج 460 ألف طن سنوياً من البروبيلين والذي يعمل كلقيم لإنتاج البولي بروبيلين بطاقة تصميمية تبلغ 450 ألف طن سنوياً .

كما عوضت كيان جميع خسائرها متأثرة بتقارير ايجابية حول اسعار منتجاتها، اضافة الى تصريحات رئيس سابك عن قرب الانتاج التجاري وعدم وجود اي مشكلة لدى الشركة تتعلق باللقيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X