الرئيسية / الذهب و النفط / استقرار الذهب في ظل الأزمة اليونانية

استقرار الذهب في ظل الأزمة اليونانية

استقرت أسعار الذهب في السوق الفورية اليوم بعدما ارتفعت إلى أعلى مستوى في شهر في الجلسة السابقة التي التمس بعض المستثمرين فيها ملاذا آمنا في الذهب بعد خفض التصنيف الائتماني لليونان من قبل مؤسسة موديز وبيانات اقتصادية ضعيفة من الولايات المتحدة.

وتعاظمت المخاوف من استنفاد القوة الدافعة للاقتصاد الأمريكية بعدما أظهرت البيانات أن الشركات وظفت أعدادا أقل من المتوقع في مايو وأن قطاع التصنيع سجل أدنى مستوياته منذ 2009.. وقال اونج يي لينج المحلل لدى فيليب فيوتشرز “رأينا مؤخرا الكثير من البيانات الاقتصادية الأسوأ من المتوقع… حالة عدم اليقين الاقتصادي ستبقي الذهب مدعوما”، وأضاف أنه إذا اخترق الذهب مستوى مقاومة رئيسيا عند 1550 دولارا فإنه قد يتجاوز المستوى القياسي 1575.79 دولار الذي سجله في الثاني من مايو.

ولم يسجل الذهب في السوق الفورية تغيرا يذكر عند 1539.59 دولار للأوقية (الأونصة) حيث قفز الذهب إلى 1550.14 دولار أمس الأربعاء مسجلا أعلى مستوى منذ الثالث من مايو، وتراجع الذهب الأمريكي 0.2% إلى 1540.90 دولار، وزادت الفضة في السوق الفورية 0.8% إلى 37.07 دولار للأوقية بعدما خسرت أكثر من 4% أمس، ولم يكد البلاتين يتغير عند 1815.74 دولار للأوقية حيث قد سجل أعلى مستوى في شهر البالغ 1834 دولارا في الجلسة السابقة، وارتفع البلاديوم نصفا في المئة إلى 769.47 دولار للأوقية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X