الرئيسية / الاسهم السعودية / تراجع الاسهم السعودية بعد هبوط أسعارالنفط في الأسواق العالمية

تراجع الاسهم السعودية بعد هبوط أسعارالنفط في الأسواق العالمية

تراجعت أسعار الأسهم السعودية في أول تداولات الأسبوع، مع مخاوف المتعاملين من استمرار انخفاض أسعار النفط التي سجلت خسائر بنهاية الأسبوع الماضي تبلغ 15%، وهي الأكبر منذ 19 ديسمبر 2008م، عندما هبطت الأسعار في أسبوع بنسبة 26.8%.

وعند الإقفال انخفض المؤشر 105 نقاط بنسبة 1.57%، وصولا الى 6577 نقطة، وسجلت 103 شركات مقابل ارتفاع 33 شركة.

وجاء الانخفاض على وقع الخبر السلبي لتراجع أسعار النفط، في وقت كان السوق يترقب الصعود ويبحث عن أخبار محفزة تدفعه للإبحار فوق مستوى 6700 نقطة، خاصة ان العوامل الأساسية كانت مناسبة للتفاعل بصورة ايجابية بعد إعلان الشركات نتائج قوية في الربع الأول.

وكانت أسعار العقود الآجلة للنفط الأمريكي قد تراجعت يوم الجمعة لليوم الخامس على التوالي منهية الأسبوع على أكبر خسائر من منذ بدء تداول النفط في سوق نيويورك التجارية (نايمكس) في 1983م، بعد ان دفع صعود العملة الأمريكية المستثمرين إلى مواصلة مبيعاتهم في أسواق السلع.

وبدا الضغط بصورة اكبر من قطاع البتروكيماويات، خاصة سابك التي سجلت ادنى نقطة بيع بسعر 107 ريالات مقارنة مع اغلاق الاسبوع الماضي البالغ 110.75 ريالات.

وتقتفي اسعار البتروكيماويات في معظم الاحوال اسعار النفط في الاتجاه، لكن ليس بصورة فورية حيث يؤدي ارتفاع النفط إلى ارتفاع أسعار النافتا والمشتقات الأخرى التي تستعمل كمادة لقيم لمنتجي البتروكيماويات المنافسين للشركات السعودية الذين لا تتوفر لديهم مصادر الغاز الطبيعي.

وخالف اتجاه السوق عدة شركات ابرزها شاكر المرتفعة بنسبة 9% بعد اعلانها مضاعفة الطاقة الإنتاجية لاحد مصانعها إلى 1.4 مليون وحدة تكييف هواء، وارتفعت شركات مضاربة بنسبة 10% او قريبا منها وهي معدنية وثمار وفيبكو والباحة ،ولم تعلن هذه الشركات اي تطورات جديدة وتخلت المصافي عن نسبتها الخضراء مع انتظار المتعاملين نتائج قضيتها المرفوعة ضد شركة (عبد الله وسعيد بن زقر) بخصوص أحقية استرداد أسهم الزيادة في رأس مال شركة المجموعة السعودية للاستثمار الصناعي ومقدارها (770880 سهم) بالقيمة الاسمية الأساسية مع كامل حقوقها في الأرباح والأسهم الموزعة حيث سيتم نظر القضية في جلسة غدا الاثنين أمام الدائرة السادسة عشر بديوان المظالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X