الرئيسية / الاقتصاد / ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في السعودية إلى 26 مليار دولار في 2010

ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في السعودية إلى 26 مليار دولار في 2010

واصلت تحويلات الأجانب العاملين في المملكة العربية السعودية ارتفاعها لتصل إلى 98.1 مليار ريال بنهاية 2010، (26.16 مليار دولار) بنسبة ارتفاع بلغت 2% مقارنة مع 96.3 مليار ريال في 2009.
وحسب البيانات التي أصدرتها مؤسسة النقد، والمنشورة في صحيفة الرياض اليوم، فقد سجلت أكثر التحويلات في الربع الأخير من 2010، حيث وصلت إلى 27.6 مليار ريال مقارنة مع مبلغ 22.7 مليار ريال في الربع الثالث، ومبلغ 23.6 مليار ريال في الربع الثاني، ومبلغ 24.1 مليار ريال في الربع الأول.
وتعتبر هذه الزيادة طبيعية نظرا لاستمرار زيادة أعداد العاملين الأجانب في السعودية، وارتفاع أجورهم والطلب عليهم مع انتعاش أغلب القطاعات والمشاريع في المملكة، مثل قطاعات المقاولات والبناء والتشييد، وهي في نفس الوقت تطرح العديد من الأسئلة حول ضرورة تفعيل سياسات توطين الوظائف في القطاع الخاص بالصورة المطلوبة ليتم إحلال السعوديين في الوظائف التي يوفرها القطاع سنويا.

وتوضح آخر الإحصائيات الرسمية التي نشرتها وزارة العمل أن عدد الموافق على استقدامهم لمنشآت القطاع الخاص لعام 1430 / 1431ه وصل إلى 982420 عاملا بما فيها عدد التأشيرات الموسمية والتي بلغت 46926 تأشيرة.

وتواصل تحويلات الأجانب العاملين في القطاع الخاص ارتفاعها السنوي فقد ارتفعت في 2007 بنسبة 3% إلى 59 مليار ريال وزادت بنسبة 33% في عام 2008 وصولا إلى 78.5 مليار ريال، وفي عام 2009 ارتفعت بنسبة 20.2% إلى 96.3 مليار ريال.

وتمثل قيمة تحويلات العاملين الأجانب في المملكة أحد أهم بنود مدفوعات الحساب الجاري في ميزان مدفوعات المملكة وتمثل مصدرا للعملات الصعبة بالنسبة للدول التي يحول إليها العاملون مدخراتهم.

وتقول مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات، في آخر إحصائية إن عدد المقيمين الأجانب في المملكة يبلغ 8.429.401 نسمة، وبلغ عدد الذكور من المقيمين غير السعوديين 5.932.974 فردا، أي ما نسبته 70.4 % من إجمالي عدد المقيمين. وبلغ عدد الإناث 2.496.427، أي ما نسبته 29.6% من إجمالي عدد المقيمين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X